منوعات
بعد العثور على شوائب في بعض نسخ الدواء

تحذير أمريكي أوروبي: أشهر علاج للحموضة قد يسبب السرطان

القاهرة |فريق التحرير
السبت - 15 محرّم 1441 - 14 سبتمبر 2019 - 10:41 م

أكدت الجهات المنظمة لقطاع الأدوية في الولايات المتحدة وأوروبا، أنها تراجع سلامة عقار «رانيتيدين» الذي يستخدم لعلاج الحموضة، المعروف باسمه التجاري «زانتاك»، بعدما عثرت على آثار شوائب قد تسبب السرطان في بعض نسخ الدواء.

وقالت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، إنها اكتشفت الشوائب التي يطلق عليها اسم «إن نيتروسوديميثيلامين» في بعض العقاقير التي توجد بها مادة «رانيتيدين»، فيما أعلنت الإدارة ومعها وكالة الأدوية الأوروبية، أنهما ستراجعان سلامة العقار.

وقد اختبرت صيدلية «فاليشور» الإلكترونية، العلاجات التي تبيعها لرصد أي عيوب، وكانت أول من أبلغ الجهات التنظيمية بشأن الشوائب في عقاقير «رانيتيدين».

وفي هذا الإطار، حذَّر أستاذ الأمراض الجلدية والرئيس الأسبق لـ«لمركز القومي للبحوث» في مصر الدكتور هاني الناظر؛ من كثرة تناول الأقراص المضادة للحموضة، ناصحًا بضرورة الإقلال منها؛ لوجود احتمالية تأثير مسرطن لبعض مكونات تلك الأقراص.