Menu

«فيتوريا»: النصر سيقاتل حتى النفس الأخير على الدوري

أكد فرق المستوى بين النسخة الحالية والموسم الماضي

اعترف البرتغالي روي فيتوريا، المدير الفني لفريق النصر، أن المنافسة على لقب دوري المحترفين السعودي، ستكون صعبة وقوية للظفر باللقب هذا الموسم، مؤكدًا أن العالمي س
«فيتوريا»: النصر سيقاتل حتى النفس الأخير على الدوري
  • 75
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

اعترف البرتغالي روي فيتوريا، المدير الفني لفريق النصر، أن المنافسة على لقب دوري المحترفين السعودي، ستكون صعبة وقوية للظفر باللقب هذا الموسم، مؤكدًا أن العالمي سيقاتل حتى النفس الأخير من البطولة من أجل إسعاد الجماهير.

وأكد فيتوريا، في تصريحات تلفزيونية: «أن فارق المستوى واضح تمامًا بين النسخة الحالية من دوري المحترفين والموسم الماضي، وهو الأمر الذي جعل المنافسة على اللقب صعبة للغاية، خاصة في ظل تقارب إمكانات الفرق بشكل كبير».

وأضاف البرتغالي: «النصر حامل لقب بطولة الدوري، ومن الطبيعي أن يكون المرشح الأول للحفاظ على البطولة واعتلاء منصة التتويج من جديد، لكن أمام اللاعبين طريق طويل وشاق، وهو ما يتطلب زيادة العمل وبذل مزيد من الجهد، بالنظر إلى قوة واتساع رقعة المنافسة».

أكاديمية المواهب

وأوضح مدرب النصر: «رحيل الإدارة السابقة لم يؤثر على مردود الفريق، والمجلس الحالي يسخر الإمكانات كافة، وما زال الموسم في البداية».

وتابع: «رفع وتيرة عمل اللاعب هو أول ما يجب فعله في الدوري السعودي، الأمر ليس بالجري فقط أو التدريبات الشاقة، وإنما يستلزم بالأساس التركيز العالي دائمًا والحفاظ على كامل اللياقة الذهنية للاعبين».

وأردف مدرب النصر: «أنا من المدربين الذين يدعمون الشباب؛ حيث أسعى إلى تقديم النجوم الواعدة للأضواء، أعلم أنه من السهل شراء لاعبين على مستوى عالٍ، لكني أفضّل العمل على تخريج المواهب الجديدة».

وأشار البرتغالي إلى أنه يطمح إلى إنشاء أكاديمية لتخريج المواهب الشابة، مشددًا على أن تلك الخطوة تمثل مستقبل الكرة في المملكة، خاصة أن السعودية تمتلك الكثير من المواهب الكروية الجيدة، لكن ما ينقص اللاعبين للحاق بركب العالمية، هو أسلوب الحياة والعقلية والتحضير الفردي.

الاحترافية المفقودة

وشدد فيتوريا على أن: «الطريقة التي يعيش بها اللاعب السعودي، تنقصها الكثير من الاحترافية، بالإضافة إلى جودة التمارين والمباريات، هناك تقصير واضح من الأندية تجاه إعداد اللاعب في مراحل الفئات السنية؛ حيث يبدأ الاهتمام بنمط حياة اللاعبين فقط بعد التصعيد للفريق الأول».

وأكمل: «الجانب التكتيكي فقط هو ما يرشح اللاعب السعودي للانخراط في الفريق الأول، بينما هناك 4 عوامل مؤثرة، تكتيكية، وفنية، ولياقية، ونفسية، والجانب النفسي لا يمكن فصله، والمدرب هو المسؤول الأول عن ذلك، لعلاقته المباشرة مع اللاعبين».

وحول عودة عبدالفتاح أدم للدفاع عن ألوان العالمي، ختم فيتوريا تصريحاته: «لا نستطيع المخاطرة بمهاجم الفريق؛ لعدم جاهزيته الكاملة، حتى لا نخسره، دخوله جاء بشكل تدريجي في المباراة الودية خلال المعسكر الماضي، حتى يكسب الدقائق وإيقاع المباريات، لكن لن نتسرع في الدفع به من جديد».

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك