Menu


كندا لـ«إيران»: أسئلة كثيرة تحتاج إلى إجابات عن تحطم الطائرة الأوكرانية

في اتصال نادر بعد قطع العلاقات الدبلوماسية 2012

أفاد بيان بأن وزير الخارجية الكندي أجرى اتصالًا نادرًا مع نظيره الإيراني للتشديد على رغبة بلاده في التحقيق في تحطم طائرة للخطوط الأوكرانية يوم الأربعاء في إيران
كندا لـ«إيران»: أسئلة كثيرة تحتاج إلى إجابات عن تحطم الطائرة الأوكرانية
  • 340
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أفاد بيان بأن وزير الخارجية الكندي أجرى اتصالًا نادرًا مع نظيره الإيراني للتشديد على رغبة بلاده في التحقيق في تحطم طائرة للخطوط الأوكرانية يوم الأربعاء في إيران؛ ما أدى إلى مقتل 176 شخصًا، بينهم 63 كنديًّا.

وبحسب البيان «شدد الوزير على الحاجة إلى سرعة السماح لمسؤولين كنديين بدخول إيران لتقديم خدمات قنصلية والمساعدة في تحديد هوية الضحايا والمشاركة في التحقيق في التحطم، فلدى كندا والكنديون أسئلة كثيرة ستحتاج إلى الإجابة عنها».

وتحدث الوزيران، في وقت متأخر من مساء الأربعاء، لكن البيان صدر اليوم الخميس، ولا ترتبط كندا بعلاقات دبلوماسية مع إيران منذ 2012.

وكانت كندا أصدرت، الأربعاء، تحذيرًا يطلب من مواطنيها تجنُّب السفر «غير الضروري» لإيران، وذلك بعد ساعات من هجمات صاروخية نفذتها طهران على قوات بقيادة الولايات المتحدة في العراق.

وأشار البيان الصادر عن الحكومة الكندية إلى عدم استقرار الوضع الأمني وتهديدات «الإرهاب» الإقليمي وخطر الاحتجاز التعسفي، حسب «رويترز».

وطلبت كندا من مواطنيها تجنّب كل أشكال السفر إلى المنطقة الواقعة في محيط 10 كيلومترات من الحدود الإيرانية العراقية.

وكان عدد من شركات الطيران العربية والأجنبية، قد قرر تعليق رحلاته فوق المجال الجوي للعراق وإيران، عقب هجوم صاروخي إيراني على القوات، التي تقودها الولايات المتحدة في العراق، وأعلن رئيس وزراء أوكرانيا حظر الرحلات الجوية إلى إيران؛ اعتبارًا من بعد غدٍ الجمعة. وأعلنت شركة طيران الإمارات تحويل مسار طائراتها بعيدًا عن المجالين الجويين العراقي والإيراني، وكان طيران الإمارات قد ألغى رحلة من دبي إلى بغداد وأخرى من بغداد إلى دبي صباح الأربعاء.

وفي سياق متصل، أعلنت إدارة الطيران الأمريكية، حظرًا على شركات الطيران من التحليق فوق العراق وإيران.

وقالت إدارة الطيران الاتحادية الأمريكية، إنها ستحظر على شركات الطيران المدني الأمريكية التحليق في المجال الجوي لكل من العراق وإيران وخليج عمان والمياه الفاصلة بين السعودية وإيران، بعد أن شنت الأخيرة هجومًا صاروخيًّا على القوات، التي تقودها الولايات المتحدة في العراق.

إلى ذلك، حوَّلت كل من كانتاس الأسترالية والخطوط الجوية السنغافورية مسارات جميع الرحلات الجوية لتجنُّب المجالين الجويين العراقي والإيراني.

وانضمَّت الخطوط الفرنسية إلى خطوط الطيران في تعليق جميع رحلاتها في الأجواء الإيرانية والعراقية. وقالت شركة فلاي دبي، في بيان لها، إنها أوقفت الرحلات المتجهة إلى مدينة بغداد العراقية، بعد الهجوم الإيراني الأخير.

وكشفت الخطوط الجوية الكويتية عن أن رحلاتها إلى مدينة النجف الأشرف في جمهورية العراق الشقيقة، موقوفة منذ نحو 4 أسابيع، وقررت شركة مصر للطيران تعليق الرحلات المتجهة إلى بغداد؛ بدءًا من أمس حتى الجمعة 10 يناير الجاري.

اقرأ أيضًا:

«نيوزويك»: صاروخ إيراني ربما أسقط الطائرة الأوكرانية المنكوبة بالخطأ

خوفًا من خطر الاحتجاز التعسفي.. كندا تحذِّر مواطنيها من السفر لإيران

زيجة عمرها 3 أيام.. نهاية مأساوية لـ«أراش» و«بونيه» على متن الطائرة الأوكرانية

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك