Menu

مدير بطولة سوق دبي الحرة للتنس ينفي تهمة خطيرة عن المصنفة الأولى

كشف عن مطالبة سيرينا وشارابوفا بأموال من أجل المشاركة

نفى مدير بطولة سوق دبي الحرة للتنس، صلاح تهلك، دفع أية مبالغ مالية لأية لاعبة من المشاركات في النسخة الجديدة من البطولة، التي اختتمت منافساتها مساء أمس السبت.
مدير بطولة سوق دبي الحرة للتنس ينفي تهمة خطيرة عن المصنفة الأولى
  • 571
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

نفى مدير بطولة سوق دبي الحرة للتنس، صلاح تهلك، دفع أية مبالغ مالية لأية لاعبة من المشاركات في النسخة الجديدة من البطولة، التي اختتمت منافساتها مساء أمس السبت.

 وقال تعليقًا على ما تردد بشأن تسلّم اليابانية نعومي أوساكا، المصنفة الأولى عالميًا، مبلغًا ماليًا كبيرًا نظير مشاركتها وتعمّدها الخسارة في مباراتها الأولى أمام الفرنسية كريستينا ملادينوفيتش؛ للخروج مبكرًا من البطولة، إنه لم يتم دفع دولار واحد لأية لاعبة من المشاركات بالبطولة.

وأوضح تهلك- في تصريحات نقلتها صحيفة «البيان» الإماراتية-، أن بطولة دبي للتنس لا تغري النجمات بالمال، عكس بطولات عديدة في العالم، مشيرًا إلى أنه لم يتم تدفع أي دولار واحد منذ عام 2010 لأية لاعبة؛ لوجود عوامل جذب عديدة للاعبات، منها ارتفاع تصنيف البطولة وقيمة جوائزها المالية الأعلى، مقارنة ببقية البطولات في العالم، إضافة إلى اعتماد المساواة بين جوائز السيدات والرجال، وبذلك فالبطولة ليست بحاجة لإغراء النجمات والمصنفات الأوليات بالمال، من أجل المشاركة فيها.

واعترف بأن هناك بعض اللاعبات اللاتي يطلبن مقابلًا ماديًا من أجل المشاركة، مثل الأمريكية سيرينا ويليامز، والروسية ماريا شارابوفا، لكنَّ اللجنة المنظمة لم تجد ضرورة لمشاركتهما في ظل مشاركة تسع من عشر من المصنفات الأوليات على العالم.

وأكد تهلك، أن مشاركة المصنفة الأولى أوساكا كانت من تلقاء نفسها، باعتبار أن بطولة دبي محطة مهمة في مشوارها؛ لتعزيز صدارتها للتصنيف العالمي، وليس بهدف الحصول على المال. وقال إن أوساكا قبلت المشاركة رغم انفصالها عن مدربها بعد تتويجها بلقب أستراليا المفتوحة، وإن خسارتها أمام ملادينوفيتش لم تكن متعمّدة، عكس ما يتم تداوله من البعض.

 وأضاف أن اللاعبة اليابانية أوساكا تعيش فترة انتقالية في مشوارها الرياضي، وبصدد البحث عن مدرب جديد، ولا يمكن ربط خسارتها برغبتها في المغادرة السريعة للبطولة، بعد أن تسلمت المال أو أشياء من هذا القبيل، هذا كلام لا أساس له من الصحة.

وأثنى تهلك على النجاح الكبير الذي حققته بطولة السيدات، وارتفاع نسبة الحضور الجماهيري بـ30% مقارنة بالعام الماضي، مشيرًا إلى أنه يتوقع نجاحًا جماهيريًا أكبر لبطولة الرجال.

على صعيد آخر، وضعت قرعة الرجال السويسري فيدرر، المصنف السابع عالميًا، على رأس المجموعة الثانية في مواجهة الألماني كوليشرايبر، المصنف الـ33، والإسباني باوتيستا المصنف الـ18 عالميًا وحامل لقب النسخة الماضية، مع الهندي رامنثان المصنف الـ133 عالميًا، بينما يلتقي الياباني نيشيكوري المصنف السادس والأول في البطولة، الفرنسي بينوا بير المصنف الـ59.

وتعد مواجهة الكرواتي سيليتش المصنف العاشر عالميًا، والثالث في البطولة مع الفرنسي مونفيس المصنف الـ23، من أقوى مباريات الـدور الأول، فيما يلتقي المصري محمد صفوت المصنف الـ186 عالميًا والمشارك ببطاقة دعوة، القبرصي ماركوس باجداتيس الذي يدخل بدوره منافسات البطولة ببطاقة دعـوة، فيما يلعب اليوناني ستيفانوس تسيتسيباس المصنف الـ12، مع الأسترالي ماثيو أبدن المصنف الـ45.

وأكد تهلك أن توزيع بطاقات الدعوة أخذ بعين الاعتبار بعض الجوانب المهمة، وتم منح المصري محمد صفوت بطاقة، ليكون ممثل التنس العربي بالبطولة، بعد تعذّر مشاركة التونسي الجزيري الذي اختار المشاركة في بطولة أكابولكو المكسيكية، والبطاقة الثانية تم توجيهها إلى المخضرم باجداتيس، والثالثة إلى الهندي راماناثان المصنف 133، والرابعة إلى الكرواتي سجوجور.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك