Menu
بمشاريع ومبادرات.. الكشافة السعودية تحتفي بـ«اليوم العالمي للتطوع»

تحتفي جمعية الكشافة العربية السعودية، اليوم الخميس، باليوم العالمي للتطوع، وأوضح نائب رئيس الجمعية البروفيسور عبدالله بن سليمان الفهد، أنّ الجمعية اعتادت الاحتفاء بتلك المناسبة كل عام انطلاقاً من كون الكشفية تقوم على العمل التطوعي ورغبة في تفعيل مشاريع ومبادرات مجتمعية في المشروع الكشفي العالمي «رسل السلام» ولتشجيع العمل التطوعي، ضمن برنامج التحول الوطني كأحد مستهدفات رؤية المملكة 2030، لتشجيع التبنّي المجتمعي وتنظيم وتمكين ونشر ثقافة العمل التطوعي بما ينعكس على زيادة عدد الساعات التطوعية، وزيادة الفرص التطوعية للوصول إلى مليون متطوع في 2030.

من جهته، أفاد الأمين العام للجمعية الدكتور صالح بن رجاء الحربي، بأنّ الجمعية، وجهت قطاعاتها بمختلف مناطق ومحافظات المملكة إلى المشاركة في تلك المناسبة التي تقام تحت شعار «تطوع لمستقبل شامل»، كما ستنفذ العديد من الفعاليات في إطار موضوع الاحتفاء ومنها العمل التطوعي الذي يمكن الناس من المشاركة في مجتمعاتهم، والتطوع لتعزيز الإدماج والتنوع وعدم التمييز، والعمل التطوعي كآلية للحد من عدم المساواة في المجتمع.

وعن أبرز تلك الفعاليات، أوضح الحربي أنها ستقام عصر اليوم في مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني بالرياض، وفي العثيم مول بالدمام، وفي الحجاز مول بمكة المكرمة، وفي الراشد مول في جازان، يأتي هذا فيما أقرت الجمعية العامة للأمم المتحدة اختيار الخامس من ديسمبر موعدًا للاحتفاء باليوم العالمي للتطوع سنويًا، كفرصة للمتطوعين والمنظمات للاحتفال بجهودهم، وتقاسم قيمهم، وتعزيز عملهم فيما بين مجتمعاتهم المحلية، والمنظمات غير الحكومية، ووكالات الأمم المتحدة، والسلطات الحكومية، والقطاع الخاص. 

وتعزيزًا لـ«رؤية المملكة 2030»، التي تعكس الاهتمام بتعميق قيمة التطوع في حياة المجتمع، وتوسيع ثقافة وأنشطة العمل التطوعي، بما يخدم المجتمع ويعزز مصالحه ومكتسباته، تنطلق اليوم الخميس فعاليات مبادرة التطوع البلدي التي تنفذها وزارة الشؤون البلدية والقروية على مستوى جميع الأمانات بمختلف مناطق ومحافظات ومدن المملكة، وذلك تحت شعار «يدًا بيد نرتقي» بالتزامن مع اليوم العالمي للتطوع.

وتتضمن المبادرة العديد من الأنشطة والفعاليات العلمية والعملية، حيث تقام حملات للنظافة العامة والتشجير، وإزالة الكتابات والملصقات المشوهة في جدران المباني العامة وأعمدة الإنارة، كما تقام فعاليات توعوية تتضمن توزيع مطبوعات ومنشورات توعوية تحث على التطوع في هذه المجالات وغيرها من المجالات البلدية والمحافظة على النظافة العامة وصحة البيئة والصحة العامة، إضافة إلى المحاضرات وورش العمل والمعارض المصاحبة.

أمانة منطقة الرياض

وتشارك أمانة منطقة الرياض في هذه المبادرة النوعية بعدد (424) متطوعاً ومتطوعة من أبناء وبنات الوطن يقومون بنظافة الحدائق العامة والمتنزهات، وإزالة التشوه البصري، فيما تشارك أمانة العاصمة المقدسة بـ(750) متطوعاً في مختلف مجالات العمل البلدي، وتفعّل أمانة منطقة المدينة المنورة المبادرة بمشاركة (1387) متطوعاً، وأمانة المنطقة الشرقية (2400) في تنظيف الواجهات البحرية وإزالة الملصقات، كما يشارك متطوعون برسوم جدارية توعوية، بينما تشارك أمانة محافظة جدة بعدد (1000) متطوع ومتطوعة.

أمانة منطقة عسير

كما تشارك أمانة منطقة عسير في أنشطة أعمال وبرامج المبادرة بعدد (3000) متطوع ومتطوعة، وأمانة الحدود الشمالية (930) من خلال تنفيذ (3) مبادرات رئيسية تشمل مبادرة (نظافتنا حضارتنا) للقيام بأعمال نظافة الجدران والأرصفة وتنظيف المسطحات الخضراء، ومبادرة (صديق البيئة) لزراعة الشتلات والورود بالمواقع العامة والمدارس، ومبادرة (ثقف نفسك) لتوعية المواطنين بصحة البيئة. وأمانة منطقة الباحة بـ(930) منهم (600) متطوع و(330) متطوعة موزعين على مستوى الأمانة والبلديات الفرعية، وأمانة منطقة حائل (176) لزراعة الأشجار وإزالة مظاهر التشوه البصري ونظافة الحدائق العامة والمتنزهات، وأمانة منطقة تبوك (500) متطوع ومتطوعة لنظافة الشواطئ وإزالة الكتابات المشوهة بالمباني والشوارع.

أمانة منطقة القصيم

وتنفذ أمانة منطقة القصيم مبادرة التطوع البلدي بمشاركة (150) متطوعاً ومتطوعة لزراعة المسطحات الخضراء والنظافة وإزالة مظاهر التشوه البصري، أمانة منطقة جازان (2361) متطوعاً للتشجير ونظافة الشواطئ وإزالة التشوه البصري، وأمانة منطقة نجران (84) متطوعاً ومتطوعة لنظافة الحدائق والمتنزهات وتوزيع أكياس النفايات، إضافة إلى أمانة محافظة الطائف بعدد (1100) متطوع، وأمانة محافظة حفر الباطن (130) متطوعاً ومتطوعة.

أمانة مكة

وشاركت أمانة العاصمة المقدسة ممثلة بإدارة الخدمات الاجتماعية بمبادرة التطوع البلدي خلال يومي الرابع والخامس من شهر ديسمبر الحالي وذلك بتنظيم حملة تطوعية بالحدائق والأحياء السكنية بمكة المكرمة بمشاركة عدد من طلاب مدارس البنين والبنات وفريق رؤيا التطوعي.

واشتملت الحملة التطوعية على زراعة شتلات في مواقع مختلفة (حدائق – مدارس – ساحات المساجد) إضافةً إلى تنظيف الممرات والطرقات في الأحياء السكنية من المُخلفات، وأعمال طلاء الأرصفة وطمس التشوهات البصرية وتحسين المشهد الحضري، بالإضافة إلى التعاون مع الفرق الرياضية (التعليم بالترفيه).

وقد تم اختيار شعار الحملة بعنوان (يدًا بيد نرتقي) ومن أهداف الحملة التسويق الإعلامي والمجتمعي لبدء أنشطة وفعاليات يوم التطوع البلدي بالتزامن مع فعاليات اليوم العالمي للتطوع، وتسليط الضوء على جهود وزارة الشؤون البلدية والقروية عبر مجموعة من الأنشطة والفعاليات من خلال الأمانات في مُختلف مناطق المملكة، و دعم وتشجيع العمل التطوعي والتوعية بأهمية الشراكة المجتمعية والحفاظ على المكتسبات الحضرية وتنميتها.

احتفالية الدفاع المدني

من جانبه، أكد مدير عام الدفاع المدني الفريق سليمان بن عبدالله العمرو، أن المملكة تولي اهتمامًا بنشر ثقافة التطوع وإبراز الدور الريادي في العمل التطوعي وتشجيع مختلف الجهات على بذل المزيد من الجهود لتعزيز العمل التطوعي الذي يجني ثماره المجتمع ككل أفرادًا ومؤسسات .

وأشار الفريق العمرو، إلى أن احتفال المديرية العامة للدفاع المدني بـ«اليوم العالمي للتطوع» هذا العام الذي يصادف الخامس من ديسمبر؛ يجسد الاهتمام ويلفت المجتمع لأهمية تعزيز ثقافة التطوع.

وبيَّن أن «رؤية المملكة 2030»، عكست الاهتمام بتعميق قيمة التطوع في حياة المجتمع، وطالبت بتطوير وتوسيع ثقافة وأنشطة العمل التطوعي، واستقطاب المزيد من المتطوعين، بما يخدم المجتمع ويعزز مصالحه ومكتسباته، لافتًا إلى أن احتفال «الدفاع المدني» الذي أقيم بمشاركة المديريات في مناطق المملكة بمناسبة «اليوم العالمي للتطوع» هذا العام تحت شعار «تطوع لمستقبل يشمل الجميع» يكرس ويعمق ثقافة التطوع في المجتمع، ويشجع مؤسسات المجتمع المدني على تعزيز إسهاماتها في هذا النشاط، وحث المواطنين على الانخراط في أنشطة التطوع.

وأشار إلى أن المديرية العامة للدفاع المدني ومديرياتها بالمناطق نظمت في هذا اليوم العديد من الفعاليات التي تعزز نشر ثقافة التطوع، كما ستقوم بتكريم الفِرَق التطوعية والمتطوعين، وشدد على أن الإسهامات التطوعية تصب في قناة خدمة المجتمع ودعم جهود الدفاع المدني من أجل الحفاظ على سلامة الأرواح والممتلكات وحماية المكتسبات الوطنية، وتعد المسؤولية الأولى التي يكرس الدفاع المدني كل طاقاته وإمكاناته للاضطلاع بها، مذكرًا بأن العمل التطوعي هو من الأعمال التي حث عليها الدين الإسلامي الحنيف.

وقال: جهاز الدفاع المدني من أوائل الجهات الحكومية التي تعمل على استقطاب المتطوعين والاستفادة منهم في أعمال التطوع طوال العام، وخصوصًا في موسمَي الحج ورمضان لخدمة الحجاج والمعتمرين؛ حيث بلغ إجمالي عدد المتطوعين المشاركين في حج عام 1440 هـ 1500منهم 730 متطوعًا و770 متطوعة في مختلف التخصصات، وعدد الساعات التطوعية 144.000 ألف ساعة تطوعية وتم تقديم الخدمات التطوعية لـ 198.326 ألف حاج وحاجة.

وأكد الفريق العمرو، حرص المديرية العامة للدفاع المدني على مد جسور التواصل والتعاون مع مؤسسات المجتمع الحكومية والأهلية، بهدف تعزيز الإجراءات الوقائية ضد مختلف المخاطر والحوادث التي تهدد الأرواح والممتلكات، وإتاحة الفرصة أمام الشباب السعودي من الجنسين للتطوع ضِمن صفوف الدفاع المدني في حالات الطوارئ، وذلك بعد تدريب وتأهيل الراغبين في التطوع.

وبهذه المناسبة، رفع الفريق العمرو باسمه ونيابة عن قادة ومنسوبي الدفاع المدني أسمى آيات الشكر إلى القيادة الرشيدة، لما يلقاه جهاز الدفاع المدني من دعم وتشجيع مادي ومعنوي، وتدعيمه بأحدث الأجهزة والمعدات التي تحقق أفضل الأداء لمنسوبيه لتمكينه من القيام بمهامه في حماية الأرواح والممتلكات، منوهًا بالتوجيهات السديدة ليكون للعمل التطوعي دور مهم في تحقيق التنمية في المملكة.

2020-07-05T07:16:49+03:00 تحتفي جمعية الكشافة العربية السعودية، اليوم الخميس، باليوم العالمي للتطوع، وأوضح نائب رئيس الجمعية البروفيسور عبدالله بن سليمان الفهد، أنّ الجمعية اعتادت الاحتف
بمشاريع ومبادرات.. الكشافة السعودية تحتفي بـ«اليوم العالمي للتطوع»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


بمشاريع ومبادرات.. الكشافة السعودية تحتفي بـ«اليوم العالمي للتطوع»

ضمن برنامج «التحول الوطني» و«رؤية المملكة 2030»..

بمشاريع ومبادرات.. الكشافة السعودية تحتفي بـ«اليوم العالمي للتطوع»
  • 146
  • 0
  • 0
فريق التحرير
8 ربيع الآخر 1441 /  05  ديسمبر  2019   09:41 ص

تحتفي جمعية الكشافة العربية السعودية، اليوم الخميس، باليوم العالمي للتطوع، وأوضح نائب رئيس الجمعية البروفيسور عبدالله بن سليمان الفهد، أنّ الجمعية اعتادت الاحتفاء بتلك المناسبة كل عام انطلاقاً من كون الكشفية تقوم على العمل التطوعي ورغبة في تفعيل مشاريع ومبادرات مجتمعية في المشروع الكشفي العالمي «رسل السلام» ولتشجيع العمل التطوعي، ضمن برنامج التحول الوطني كأحد مستهدفات رؤية المملكة 2030، لتشجيع التبنّي المجتمعي وتنظيم وتمكين ونشر ثقافة العمل التطوعي بما ينعكس على زيادة عدد الساعات التطوعية، وزيادة الفرص التطوعية للوصول إلى مليون متطوع في 2030.

من جهته، أفاد الأمين العام للجمعية الدكتور صالح بن رجاء الحربي، بأنّ الجمعية، وجهت قطاعاتها بمختلف مناطق ومحافظات المملكة إلى المشاركة في تلك المناسبة التي تقام تحت شعار «تطوع لمستقبل شامل»، كما ستنفذ العديد من الفعاليات في إطار موضوع الاحتفاء ومنها العمل التطوعي الذي يمكن الناس من المشاركة في مجتمعاتهم، والتطوع لتعزيز الإدماج والتنوع وعدم التمييز، والعمل التطوعي كآلية للحد من عدم المساواة في المجتمع.

وعن أبرز تلك الفعاليات، أوضح الحربي أنها ستقام عصر اليوم في مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني بالرياض، وفي العثيم مول بالدمام، وفي الحجاز مول بمكة المكرمة، وفي الراشد مول في جازان، يأتي هذا فيما أقرت الجمعية العامة للأمم المتحدة اختيار الخامس من ديسمبر موعدًا للاحتفاء باليوم العالمي للتطوع سنويًا، كفرصة للمتطوعين والمنظمات للاحتفال بجهودهم، وتقاسم قيمهم، وتعزيز عملهم فيما بين مجتمعاتهم المحلية، والمنظمات غير الحكومية، ووكالات الأمم المتحدة، والسلطات الحكومية، والقطاع الخاص. 

وتعزيزًا لـ«رؤية المملكة 2030»، التي تعكس الاهتمام بتعميق قيمة التطوع في حياة المجتمع، وتوسيع ثقافة وأنشطة العمل التطوعي، بما يخدم المجتمع ويعزز مصالحه ومكتسباته، تنطلق اليوم الخميس فعاليات مبادرة التطوع البلدي التي تنفذها وزارة الشؤون البلدية والقروية على مستوى جميع الأمانات بمختلف مناطق ومحافظات ومدن المملكة، وذلك تحت شعار «يدًا بيد نرتقي» بالتزامن مع اليوم العالمي للتطوع.

وتتضمن المبادرة العديد من الأنشطة والفعاليات العلمية والعملية، حيث تقام حملات للنظافة العامة والتشجير، وإزالة الكتابات والملصقات المشوهة في جدران المباني العامة وأعمدة الإنارة، كما تقام فعاليات توعوية تتضمن توزيع مطبوعات ومنشورات توعوية تحث على التطوع في هذه المجالات وغيرها من المجالات البلدية والمحافظة على النظافة العامة وصحة البيئة والصحة العامة، إضافة إلى المحاضرات وورش العمل والمعارض المصاحبة.

أمانة منطقة الرياض

وتشارك أمانة منطقة الرياض في هذه المبادرة النوعية بعدد (424) متطوعاً ومتطوعة من أبناء وبنات الوطن يقومون بنظافة الحدائق العامة والمتنزهات، وإزالة التشوه البصري، فيما تشارك أمانة العاصمة المقدسة بـ(750) متطوعاً في مختلف مجالات العمل البلدي، وتفعّل أمانة منطقة المدينة المنورة المبادرة بمشاركة (1387) متطوعاً، وأمانة المنطقة الشرقية (2400) في تنظيف الواجهات البحرية وإزالة الملصقات، كما يشارك متطوعون برسوم جدارية توعوية، بينما تشارك أمانة محافظة جدة بعدد (1000) متطوع ومتطوعة.

أمانة منطقة عسير

كما تشارك أمانة منطقة عسير في أنشطة أعمال وبرامج المبادرة بعدد (3000) متطوع ومتطوعة، وأمانة الحدود الشمالية (930) من خلال تنفيذ (3) مبادرات رئيسية تشمل مبادرة (نظافتنا حضارتنا) للقيام بأعمال نظافة الجدران والأرصفة وتنظيف المسطحات الخضراء، ومبادرة (صديق البيئة) لزراعة الشتلات والورود بالمواقع العامة والمدارس، ومبادرة (ثقف نفسك) لتوعية المواطنين بصحة البيئة. وأمانة منطقة الباحة بـ(930) منهم (600) متطوع و(330) متطوعة موزعين على مستوى الأمانة والبلديات الفرعية، وأمانة منطقة حائل (176) لزراعة الأشجار وإزالة مظاهر التشوه البصري ونظافة الحدائق العامة والمتنزهات، وأمانة منطقة تبوك (500) متطوع ومتطوعة لنظافة الشواطئ وإزالة الكتابات المشوهة بالمباني والشوارع.

أمانة منطقة القصيم

وتنفذ أمانة منطقة القصيم مبادرة التطوع البلدي بمشاركة (150) متطوعاً ومتطوعة لزراعة المسطحات الخضراء والنظافة وإزالة مظاهر التشوه البصري، أمانة منطقة جازان (2361) متطوعاً للتشجير ونظافة الشواطئ وإزالة التشوه البصري، وأمانة منطقة نجران (84) متطوعاً ومتطوعة لنظافة الحدائق والمتنزهات وتوزيع أكياس النفايات، إضافة إلى أمانة محافظة الطائف بعدد (1100) متطوع، وأمانة محافظة حفر الباطن (130) متطوعاً ومتطوعة.

أمانة مكة

وشاركت أمانة العاصمة المقدسة ممثلة بإدارة الخدمات الاجتماعية بمبادرة التطوع البلدي خلال يومي الرابع والخامس من شهر ديسمبر الحالي وذلك بتنظيم حملة تطوعية بالحدائق والأحياء السكنية بمكة المكرمة بمشاركة عدد من طلاب مدارس البنين والبنات وفريق رؤيا التطوعي.

واشتملت الحملة التطوعية على زراعة شتلات في مواقع مختلفة (حدائق – مدارس – ساحات المساجد) إضافةً إلى تنظيف الممرات والطرقات في الأحياء السكنية من المُخلفات، وأعمال طلاء الأرصفة وطمس التشوهات البصرية وتحسين المشهد الحضري، بالإضافة إلى التعاون مع الفرق الرياضية (التعليم بالترفيه).

وقد تم اختيار شعار الحملة بعنوان (يدًا بيد نرتقي) ومن أهداف الحملة التسويق الإعلامي والمجتمعي لبدء أنشطة وفعاليات يوم التطوع البلدي بالتزامن مع فعاليات اليوم العالمي للتطوع، وتسليط الضوء على جهود وزارة الشؤون البلدية والقروية عبر مجموعة من الأنشطة والفعاليات من خلال الأمانات في مُختلف مناطق المملكة، و دعم وتشجيع العمل التطوعي والتوعية بأهمية الشراكة المجتمعية والحفاظ على المكتسبات الحضرية وتنميتها.

احتفالية الدفاع المدني

من جانبه، أكد مدير عام الدفاع المدني الفريق سليمان بن عبدالله العمرو، أن المملكة تولي اهتمامًا بنشر ثقافة التطوع وإبراز الدور الريادي في العمل التطوعي وتشجيع مختلف الجهات على بذل المزيد من الجهود لتعزيز العمل التطوعي الذي يجني ثماره المجتمع ككل أفرادًا ومؤسسات .

وأشار الفريق العمرو، إلى أن احتفال المديرية العامة للدفاع المدني بـ«اليوم العالمي للتطوع» هذا العام الذي يصادف الخامس من ديسمبر؛ يجسد الاهتمام ويلفت المجتمع لأهمية تعزيز ثقافة التطوع.

وبيَّن أن «رؤية المملكة 2030»، عكست الاهتمام بتعميق قيمة التطوع في حياة المجتمع، وطالبت بتطوير وتوسيع ثقافة وأنشطة العمل التطوعي، واستقطاب المزيد من المتطوعين، بما يخدم المجتمع ويعزز مصالحه ومكتسباته، لافتًا إلى أن احتفال «الدفاع المدني» الذي أقيم بمشاركة المديريات في مناطق المملكة بمناسبة «اليوم العالمي للتطوع» هذا العام تحت شعار «تطوع لمستقبل يشمل الجميع» يكرس ويعمق ثقافة التطوع في المجتمع، ويشجع مؤسسات المجتمع المدني على تعزيز إسهاماتها في هذا النشاط، وحث المواطنين على الانخراط في أنشطة التطوع.

وأشار إلى أن المديرية العامة للدفاع المدني ومديرياتها بالمناطق نظمت في هذا اليوم العديد من الفعاليات التي تعزز نشر ثقافة التطوع، كما ستقوم بتكريم الفِرَق التطوعية والمتطوعين، وشدد على أن الإسهامات التطوعية تصب في قناة خدمة المجتمع ودعم جهود الدفاع المدني من أجل الحفاظ على سلامة الأرواح والممتلكات وحماية المكتسبات الوطنية، وتعد المسؤولية الأولى التي يكرس الدفاع المدني كل طاقاته وإمكاناته للاضطلاع بها، مذكرًا بأن العمل التطوعي هو من الأعمال التي حث عليها الدين الإسلامي الحنيف.

وقال: جهاز الدفاع المدني من أوائل الجهات الحكومية التي تعمل على استقطاب المتطوعين والاستفادة منهم في أعمال التطوع طوال العام، وخصوصًا في موسمَي الحج ورمضان لخدمة الحجاج والمعتمرين؛ حيث بلغ إجمالي عدد المتطوعين المشاركين في حج عام 1440 هـ 1500منهم 730 متطوعًا و770 متطوعة في مختلف التخصصات، وعدد الساعات التطوعية 144.000 ألف ساعة تطوعية وتم تقديم الخدمات التطوعية لـ 198.326 ألف حاج وحاجة.

وأكد الفريق العمرو، حرص المديرية العامة للدفاع المدني على مد جسور التواصل والتعاون مع مؤسسات المجتمع الحكومية والأهلية، بهدف تعزيز الإجراءات الوقائية ضد مختلف المخاطر والحوادث التي تهدد الأرواح والممتلكات، وإتاحة الفرصة أمام الشباب السعودي من الجنسين للتطوع ضِمن صفوف الدفاع المدني في حالات الطوارئ، وذلك بعد تدريب وتأهيل الراغبين في التطوع.

وبهذه المناسبة، رفع الفريق العمرو باسمه ونيابة عن قادة ومنسوبي الدفاع المدني أسمى آيات الشكر إلى القيادة الرشيدة، لما يلقاه جهاز الدفاع المدني من دعم وتشجيع مادي ومعنوي، وتدعيمه بأحدث الأجهزة والمعدات التي تحقق أفضل الأداء لمنسوبيه لتمكينه من القيام بمهامه في حماية الأرواح والممتلكات، منوهًا بالتوجيهات السديدة ليكون للعمل التطوعي دور مهم في تحقيق التنمية في المملكة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك