Menu


«بلومبرج»: التغير المناخي يدفع الكويت لإعادة النظر في إنتاجها النفطي

تأكيدًا على أهمية قضايا البيئة وتأثيرها على المنتجين

أفادت وكالة «بلومبرج» الأمريكية أن الكويت «تدرس تخفيض طاقتها الكلية لإنتاج النفط بسبب المخاوف المتنامية حول التغير المناخي، الذي سيؤدي بالضرورة إلى تخفيض الطلب»
«بلومبرج»: التغير المناخي يدفع الكويت لإعادة النظر في إنتاجها النفطي
  • 134
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أفادت وكالة «بلومبرج» الأمريكية أن الكويت «تدرس تخفيض طاقتها الكلية لإنتاج النفط بسبب المخاوف المتنامية حول التغير المناخي، الذي سيؤدي بالضرورة إلى تخفيض الطلب»، ونقلت الوكالة عن مصادر مطلعة أن «شركة النفط الكويتية، المملوكة للدولة، قد تخفض هدفها طويل الأجل الوصول إلى أربعة ملايين برميل يوميًا من الإنتاج النفطي والاكتفاء بمستوى 3.125 ملايين برميل يوميًا فقط بحلول العام 2020».

وأشارت الوكالة الاقتصادية إلى أن الكويت «تنتج في الوقت الراهن حوالي ثلاث ملايين برميل يوميًا»، وقالت إن «التأخر في المشاريع النفطية بالكويت أحد العوامل التي ساهمت في هذا القرار، وأن شركة النفط ضخت بالفعل نسبة كبيرة من النفط الذي يسهل الوصول اليه تحت الأرض، لكنها تفتقر الإمكانات اللازمة لاستكشاف واستخراج المخزونات التي يصعب الوصول إليها».

وخفضت شركة النفط الكويتية هدفها للعام 2040 إلى أربعة ملايين برميل يوميًا من النفط بدلًا من 4.75 ملايين برميل يوميًا. وتلك التغييرات لاتزال تتطلب موافقة الحكومة الكويتية من أجل اعتمادها بشكل رسمي، حسب المصادر، وتعمل الشركة على مراجعة برنامج الإنفاق الرأسمالي الذي تبلغ قيمته حوالي 500 مليار دولا، رغم أنها لا تزال تتوقع إنفاق مبالغ كبيرة.

وقالت المصادر إن «الكويت اضطرت إلى تأجيل المشروعات، بما في ذلك استخدام الحقن بالمياه لإنتاج النفط، وهذا يضيف إلى التحدي المتمثل في تلبية أهداف السعة الحالية»، ويعد هذا، حسب «بلومبرج» تأكيدًا على أهمية القضايا البيئية التي تؤثر على سياسات المنتجين، رغم توقعات المحللين باستمرار الطلب على النفط والوقود الصخري لعدة عقود مقبلة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك