Menu

بالفيديو.. انطلاق التمرين البحري السعودي - المصري «مرجان–16»

أظهر دقة التخطيط واحترافية التنفيذ..

وثقت وزارة الدفاع انطلاق التمرين البحري الثنائي المختلط (مرجان-16) بالأسطول الجنوبي (سفاجا) بين القوات البحرية الملكية السعودية ونظيرتها القوات البحرية المصرية،
بالفيديو.. انطلاق التمرين البحري السعودي - المصري «مرجان–16»
  • 278
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

وثقت وزارة الدفاع انطلاق التمرين البحري الثنائي المختلط (مرجان-16) بالأسطول الجنوبي (سفاجا) بين القوات البحرية الملكية السعودية ونظيرتها القوات البحرية المصرية، وقالت الوزارة، إن التمرين يستهدف أولًا: رفع الجاهزية القتالية وتبادل الخبرات واكتساب المهارات القتالية من خلال «دقة التخطيط» و«احترافية التنفيذ»، وثانيًا: القدرة على ممارسة إجراءات القيادة والسيطرة على الوحدات المختلفة في مسرح العمليات، وثالثًا: تعزيز التعاون بين القوات البحرية الملكية السعودية والقوات البحرية المصرية في مجال التدريبات المختلفة وتوحيد المفاهيم العملياتية بين الجانبين لمواجهة التهديدات بالمنطقة، وتوحيد المفاهيم القتالية بين عناصر الوحدات الخاصة البحرية، ورابعًا: تنفيذ عدد من الفرضيات المخططة مسبقًا بشكل دقيق، والتي تتوافق مع ما تمتلكه الوحدات المشاركة من قدرات قتالية ومنظومات متطورة تعزز من جاهزيتها القتالية.

وانطلق التمرين بحضور قائد قاعدة البحر الأحمر البحرية اللواء بحري أركان حرب حازم حامد، والذي رحب بالمشاركين من الجانبين وأشاد بالقوات البحرية الملكية السعودية وما لديها من إمكانات تسهم في تعزيز الإجراءات الأمنية على ساحل البحر الأحمر، ينقسم التمرين على مرحلتين: الأولى وصول مجموعة وحدات الأمن البحرية الخاصة لتستهل بدء المحاضرات حتى وصول السفن والطائرات العمودية في المرحلة الثانية لبدء مناورات التمرين، ويشارك الجانب السعودي في هذا التمرين بمجموعة من السفن والطائرات العمودية ووحدات الأمن البحرية الخاصة، يستمر التمرين في الفترة حتى 1441/06/05هـ، ويأتي تمرين مرجان - ١٦ بعد ١٥ نسخة كان آخرها تمرين مرجان - ١٥ بالأسطول الغربي بالمملكة العربية السعودية، ويعتبر هذا التمرين امتدادًا لسلسلة تمارين سابقة مشتركة بين البلدين، ويتضمن العديد من المناورات التي تعزز إجراءات الأمن البحري بالمنطقة وتوحيد مفاهيم أعمال قتال القوات البحرية في البحر الأحمر .

الجدير بالذكر أن هذا التمرين يعكس المستوى المتميز لمنسوبي القوات البحرية وما وصلت إليه من كفاءة واحترافية بما يلقون من رعاية واهتمام من قيادتي البلدين الشقيقين، ويتم تنفيذه بالتبادل في البحار الإقليمية للملكة العربية السعودية وجمهورية مصر العربية الشقيقة على ضفتي البحر الأحمر؛ حيث إن المملكة العربية السعودية وجمهورية مصر العربية تمتلكا أطول السواحل عليه.

اقرأ أيضًا:

فيديو يوثق القدرات والإمكانات العسكرية لـ«السعودية العظمى»

«بيان رسمي» يكشف السبب المباشر لعملية «البرق الأزرق» ومقتل قاسم سليماني

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك