Menu
أسهم أوروبا ترتفع.. وتواصل عمليات الشراء

ارتفعت الأسهم الأوروبية، اليوم الاثنين، بدفعة قادتها تعافي المصنعين في القارة، إلى مواصلة شراء الأسهم المرتبطة بالدورة الاقتصادية.

وأغلق المؤشر ستوكس 600 الأوروبي على ارتفاع 1.1 بالمئة، ليبلغ أعلى مستوياته منذ 9 مارس الماضي، حتى مع تأثر نشاط التداول بعطلات للأسواق في ألمانيا وسويسرا والدنمارك والنرويج، فيما قادت القطاعات الشديدة التأثر بالنمو، التي تضررت من أزمة فيروس كورونا، المكاسب؛ إذ قفز قطاع السفر والترفيه 3 بالمئة، في حين ارتفعت أسهم البنوك وشركات التعدين والنفط والغاز في نطاق من 2 بالمئة إلى 2.6 بالمئة، وفق رويترز.

وفيما ظل نشاط المصانع منكمشًا بشكل حاد في أنحاء أوروبا في مايو، قال مديرو المشتريات إن المستويات المتدنية في أبريل انتهت، إذ بدأت الحكومات تخفيف إجراءات العزل الصارمة التي تسبب فيها فيروس كورونا المستجد (كوفيد – 19)، بينما استهلت الأسواق العالمية يونيو بشكل إيجابي مع تعافي المؤشر ستوكس 600 بحوالي 32 بالمئة منذ أن سجل أدنى مستوياته في مارس، إذ ساعدت على تحسن الإقبال على المخاطرة، الآمال في لقاح للفيروس، وتخفيف إجراءات العزل العام وتوقعات بمزيد من التحفيز من البنك المركزي الأوروبي المقرر أن يجتمع يوم الخميس المقبل.

اقرأ أيضًا

غدًا الثلاثاء.. بنوك الكويت تعود للعمل بعد فترة الإغلاق

الشركات اليابانية تسجِّل أكبر انخفاض في أرباحها منذ أكثر من 10 سنوات

2020-06-01T23:07:54+03:00 ارتفعت الأسهم الأوروبية، اليوم الاثنين، بدفعة قادتها تعافي المصنعين في القارة، إلى مواصلة شراء الأسهم المرتبطة بالدورة الاقتصادية. وأغلق المؤشر ستوكس 600 الأور
أسهم أوروبا ترتفع.. وتواصل عمليات الشراء
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


أسهم أوروبا ترتفع.. وتواصل عمليات الشراء

وسط توقعات داعمة للتعافي..

أسهم أوروبا ترتفع.. وتواصل عمليات الشراء
  • 21
  • 0
  • 0
فريق التحرير
9 شوّال 1441 /  01  يونيو  2020   11:07 م

ارتفعت الأسهم الأوروبية، اليوم الاثنين، بدفعة قادتها تعافي المصنعين في القارة، إلى مواصلة شراء الأسهم المرتبطة بالدورة الاقتصادية.

وأغلق المؤشر ستوكس 600 الأوروبي على ارتفاع 1.1 بالمئة، ليبلغ أعلى مستوياته منذ 9 مارس الماضي، حتى مع تأثر نشاط التداول بعطلات للأسواق في ألمانيا وسويسرا والدنمارك والنرويج، فيما قادت القطاعات الشديدة التأثر بالنمو، التي تضررت من أزمة فيروس كورونا، المكاسب؛ إذ قفز قطاع السفر والترفيه 3 بالمئة، في حين ارتفعت أسهم البنوك وشركات التعدين والنفط والغاز في نطاق من 2 بالمئة إلى 2.6 بالمئة، وفق رويترز.

وفيما ظل نشاط المصانع منكمشًا بشكل حاد في أنحاء أوروبا في مايو، قال مديرو المشتريات إن المستويات المتدنية في أبريل انتهت، إذ بدأت الحكومات تخفيف إجراءات العزل الصارمة التي تسبب فيها فيروس كورونا المستجد (كوفيد – 19)، بينما استهلت الأسواق العالمية يونيو بشكل إيجابي مع تعافي المؤشر ستوكس 600 بحوالي 32 بالمئة منذ أن سجل أدنى مستوياته في مارس، إذ ساعدت على تحسن الإقبال على المخاطرة، الآمال في لقاح للفيروس، وتخفيف إجراءات العزل العام وتوقعات بمزيد من التحفيز من البنك المركزي الأوروبي المقرر أن يجتمع يوم الخميس المقبل.

اقرأ أيضًا

غدًا الثلاثاء.. بنوك الكويت تعود للعمل بعد فترة الإغلاق

الشركات اليابانية تسجِّل أكبر انخفاض في أرباحها منذ أكثر من 10 سنوات

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك