تروجينا 2029.. إنجازات رياضية تعزز طلب استضافة بطولة الألعاب الآسيوية الشتوية

المملكة العربية السعودية
المملكة العربية السعودية

انطلاقًا من رؤية المملكة 2030، والتي تهدف إلى تطوير قطاع الرياضة بشكل عام وإدخال أنواع جديدة من الرياضة إلى المملكة، بهدف السمو بشبابها إلى المنافسة العالمية، تحرص المملكة دائمًا على استضافه أبرز الفعاليات الرياضية العالمية.

وذلك بهدف ترسيخ روح المنافسة وتنمية شعبية هذه الرياضات وتشجيع المواطنين على دخول غمارها وضمان جودة الحياة، وتمكين شباب المملكة لإبراز قدراتهم على إدارة وتنفيذ الأحداث العالمية الكبرى بكل احترافية.

اقرأ أيضاً
وزير الرياضة يعلق على طلب استضافة المملكة لدورة الألعاب الآسيوية الشتوية
المملكة العربية السعودية

«حدث عالمي في أكتوبر المقبل»

وستشهد المملكة في شهر أكتوبر المقبل إقامة أكبر حدث رياضي وطني، حيث أعلنت اللجنة العليا المنظمة لدورة الألعاب السعودية الأولى عن انطلاق دورة الألعاب السعودية بعد انتظار لأكثر من عامين، حيث تم أجيلها بسبب جائحة كورونا.

وسيقام هذا الحدث لأول مرة في السعودية حيث سيكون التنافس بين الأندية الرياضية والتي ستمثل جميع مناطق ومدُن السعودية البالغ عددها مئة نادٍ تنشُط لديهم أكثر من خمس عشرة رياضة مختلفة.

وأكد وزير الرياضة سمو الأمير عبد العزيز بن تركي آل سعود أن الهدف الرئيس في دورة الألعاب السعودية أن تكون ميلادًا لأبطالٍ جدد عبر برنامج رياضيي النخبة الذي تم الإعلان عنه قبل أقل من عامٍ من الآن لاكتشاف مواهب جديدة يتبناها البرنامج، ويلتزم معهم بتوفير هذه التسهيلات للوصول إلى المنصات العالمية والقارية.

«جوائز بـ200 مليون ريال»

وبالإضافة للميداليات الممنوحة سيتنافس الرياضيون المشاركون في الدورة على جوائز هي الأعلى في تاريخ المنطقة حيث يتجاوز مجموعها 200 مليون ريال إذ يحصل النادي الفائز بالمركز الأول على مليون ريال بينما يحصل الفائز بالمركز الثاني على ثلاث مئة ألف ريال والثالث على مئة ألف ريال، وفيما يخص المنافسات الفردية ستكون قيمة الميداليات ذاتها التي تم رصدها للمنافسات الجماعية.

وسعيًا لأن يكون للهواة والأفراد فرصة للمشاركة، سيكون التنافس متاحًا لهم تحت شعار اللجنة الأولمبية والبارالمبية السعودية في الرياضات الفردية حيث سينطلق التسجيل لتجارب الأداء في 31 يوليو ويستمر حتى 7 أغسطس، وتنطلق التجارب في الفترة من 15 أغسطس حتى 10 سبتمبر في 22 رياضة مختلفة وفقًا لجدول سينشر في وقت لاحق.

وتهدف الدورة في نسختها الأولى إلى زيادة عدد ممارسي الرياضة في السعودية واكتشاف جيل جديد من الأبطال في الألعاب الرياضية، حيث ترتبط دورة الألعاب السعودية ببرنامج رياضي النخبة الساعي لاكتشاف أبطال رياضيين عبر كشافي البرنامج الذين سيتابعون مجريات الدورة لاختيار أبطال المستقبل ورعايتهم ليصبحوا أبطالًا أولمبيين كما تسعى الدورة لرفع مستوى قدرة السعودية في تنظيم الأحداث الرياضية الكبرى.

«مشاركة 200 نادٍ»

وأعلنت اللجنة عن تغير آلية المشاركة في الدورة التي ستستضيفها العاصمة الرياض ليكون التنافس فيها بين الأندية بدلاً عن نظام المناطق المعلن مسبقاً حيث ستشهد الدورة مشاركة أكثر من 200 نادٍ يتنافسون في 45 رياضة فردية وجماعية تشتمل على خمس رياضات خصصت للرياضات البارالمبية.

«المملكة تطلب استضافة كأس أسيا للسيدات 2026»

وأعلن الاتحاد الآسيوي أن 4 اتحادات وطنية أبدت رغبتها في استضافة نهائيات كأس آسيا للسيدات 2026، قبل الموعد النهائي بتاريخ 31 يوليو 2022، من ضمنها المملكة العربية السعودية.

وقامت الاتحادات الوطنية الأربع بإعلان رغبتها في استضافة البطولة الأهم في قارة آسيا لمنتخبات السيدات، وهي حسب الترتيب الأبجدي باللغة الإنجليزية: الاتحاد الأسترالي لكرة القدم، الاتحاد الأردني لكرة القدم، الاتحاد السعودي لكرة القدم، والاتحاد الأوزبكي لكرة القدم.

وسيعمل الاتحاد الآسيوي لكرة القدم الآن مع جميع الاتحادات الوطنية الراغبة في استضافة البطولة، من أجل تقديم الوثائق اللازمة للاستضافة بحسب عملية الترشيح، على أن يتم اتخاذ القرار النهائيات والإعلان عنه خلال عام 2023.

الجدير بالذكر، أن اللجنة الأولمبية والبارالمبية السعودية اليوم تقدمت بطلب للمجلس الأولمبي الآسيوي أبدت من خلاله رغبة المملكة باستضافة دورة الألعاب الآسيوية الشتوية عام 2029 في "تروجينا" بنيوم، والتي أعلن عنها صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس مجلس إدارة نيوم -حفظه الله-، في 3 مارس 2022.

وتضمن الطلب استعراض الرؤية الطموحة للمملكة التي ستدعم تروجينا لاستضافة الحدث الرياضي الأكبر في شتاء القارة الآسيوية، والذي يُتوقع أن تشارك من خلاله أكثر من 32 دولة آسيوية في أبرز المسابقات الشتوية، بتقديم بنية مستقبلية تمزج بين التقنية الحديثة والحفاظ على الطبيعة الخلابة التي تميزها، كأول دولة في غرب القارة تستعد لاحتضان هذا الحدث بعد أن استضافته كل من اليابان، الصين، كوريا الجنوبية وكازاخستان ابتداءً من عام 1986.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa