مارادونا يتلقى صدمة جديدة في دوري الدرجة الثانية المكسيكي

فريقه خسر مباراة فاصلة
مارادونا يتلقى صدمة جديدة في دوري الدرجة الثانية المكسيكي

تذوق دييجو مارادونا كمدرب إحباط الإخفاق في التأهل لدوري الأضواء المكسيكي لكرة القدم للموسم الثاني على التوالي، بعدما خسر فريقه سينالوا دورادوس مواجهة فاصلة بدوري الدرجة الثانية.

وخسر دورادوس بهدف دون رد بعد التمديد لوقت إضافي، مباراة إياب المواجهة الفاصلة أمام فريق أتلتيكو سانت لويس الذي تفوق 2-1 في مجموع المباراتين، ليفوز بلقب المرحلة الختامية في الدرجة الثانية ولينتزع بطاقة الصعود.

وسيثير الإخفاق الجديد في التأهل إثارة التكهنات حول مصير مارادونا الذي تولى قيادة الفريق في سبتمبر 2018.

وهدد مارادونا قائد الأرجنتين السابق، بالرحيل عن منصبه الشهر الماضي، وادعى أن الحكام لا يتعاملون بعدل مع فريقه بسبب توليه تدريبه.

ويعد مارادونا (الفائز كلاعب بكأس العالم 1986 مع الأرجنتين) من أبرز لاعبي كرة القدم في تاريخ اللعبة، لكنه يملك سجلًّا متواضعًا كمدرب.

وعانى مارادونا من مشاكل صحية عديدة أحدثها في وقت سابق هذا العام؛ حين قضى عدة أيام في المستشفى بسبب معاناته من نزيف داخلي بالمعدة.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.