بسبب عقده مع الراقي.. «فيفبرو» يدين الأهلي المصري في خلافه مع «السعيد»

عبدالله السعيد
عبدالله السعيد

أدان اتحاد لاعبي كرة القدم المحترفين «فيفبرو» النادي الأهلي المصري في خلافه مع لاعبه السابق عبدالله السعيد عقب فسخ تعاقده مع أهلي جدة منذ عدة مواسم.

الأهلي كان قد حصل في وقت سابق على حكم بأحقيته في الحصول على 2 مليون دولار من عبد الله السعيد، بسبب خرق اللاعب لشروط التعاقد، قبل أن يتخذ إجراءات الحجز على أملاكه.

وأصدر اتحاد لاعبي كرة القدم المحترفين بيان رسمي قال فيه: «فيفبرو يدعو النادي الأهلي المصري للتوقف عن المعاملة غير العادلة تجاه لاعب المنتخب المصري عبد الله السعيد».

اقرأ أيضاً
السعيد يقود بيراميدز إلى دور الـ8 بالكونفيدرالية الأفريقية
عبدالله السعيد

وأضاف: «في شهر مايو 2018 وقع الأهلي اتفاقا مع الأهلي السعودي يمنعه من بيع اللاعب لأي ناد مصري خلال ثلاث سنوات وإلا فإنه يتعين عليه دفع غرامة قدرها مليوني دولار».

وتابع: «يعتبر فيفبرو ذلك البند غير تنافسي وغير قانونية بل ينتهك المادة 18 من لوائح الانتقالات، بعدما فسخ اللاعب عقده مع النادي السعودي بالتراضي عاد للقاهرة وانتقل إلى منافس الأهلي بيراميدز في يناير من عام 2019 ومنذ ذلك الحين يواصل الأهلي رفع دعاوى قضائية ضد اللاعب».

وأكمل: «قد رفض فيفا بالفعل مطالب الأهلي ضد النادي السعودي لأن اللاعب كان فسخ عقده بالفعل ولم يكن هناك "إعادة بيع" ومع ذلك رفع الأهلي شكوى ضد اللاعب أمام مركز تحكيم تابع للجنة الأولمبية المصرية والذي أقدر قرارا مروعا بتغريمه مليوني دولار للأهلي».

اقرأ أيضاً
أبها يمنح الأهلي المصري فرصة التخلص من «ميكي»
عبدالله السعيد

وواصل: «استأنف اللاعب على القرار أمام محكمة التحكيم الرياضي حيث حصل على عدة إجراءات تحفظية بوقف تنفيذ القرار لكن هذا لم يمنع الأهلي من متابعة الأمر في مصر والحصول على حكم بتجميد أرصدة اللاعب البنكي».

ومن جانبه قال روي فيرمير المدير القانوني لفيفبرو: «نشعر بالفزع من سلوك الأهلي الذي يستمر في جعل حياة اللاعب كابوسا حيا لأن مسؤوليه مستاؤون من لعبه لمنافسهم الآن».

وأتم: «كرة القدم يجب أن تكون على أساس حرية حركة اللاعبين والمنافسة العادلة بين الأندية ولا يوجد مكان للبنود غير التنافسية وندعو الأهلي للتوقف الفوري عن الدعاوى القانونية ضد عبد الله السعيد».

اقرأ أيضاً
سيبولدي يقترب من الرحيل عن الأهلي
عبدالله السعيد

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa