الفيصل: لدينا 3 أهداف أساسية في «رؤية 2030».. ونستهدف الوصول إلى 4 آلاف نادٍ

نتلقى دعمًا غير محدود من سمو ولي العهد..
الفيصل: لدينا 3 أهداف أساسية في «رؤية 2030».. ونستهدف الوصول إلى 4 آلاف نادٍ

أكد الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل، وزير الرياضة رئيس اللجنة الأولمبية العربية السعودية، أن الرياضة تحظى بدعم لا محدود من جانب سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، مشددًا على أن الأرقام التي تحققت في القطاع الرياضي لم تكن لتجد موطئ قدم على أرض الواقع لولا التحرك من رؤية واضحة وعمل دؤوب.

وأقر الفيصل، في حوار عبر برنامج «في الصورة»، على قناة «روتانا خليجية»، اليوم الاثنين، أن الرياضة في المملكة ليست مشروعًا هامشيًا وإنما يدخل في صلب الرؤية وفي صميم جودة الحياة، مشددًا على أن أكبر دليل على دعم سمو ولي العهد هي الأرقام التي استشهد بها في كلمته، والتي تحققت وفقًا لرؤية واضحة وأهداف واضحة وعمل دؤوب من إدارة لإدارة، عبر مستهدفات بدأت منذ 2015، وما زال العمل مستمرًا على نفس البرامج من خلال عمل مؤسسي لتحقيق الأهداف.

وأضاف الفيصل أن الوزارة لديها 3 أهداف أساسية في رؤية المملكة 2030، الأول يتمثل في زيادة عدد الممارسة، وارتفعت بالفعل النسب ممارسة الرياضة من 13% في 2015 إلى 19% عام 2019، والمستهدف هو 40% في 2030، وأكبر المكاسب كان إقناع الناس في فترة الجائحة أن الرياضة يمكن ممارستها في المنزل.

وأوضح وزير الرياضة أن الهدف الثاني، الممارسة على مستوى الهواة والمحترفين، لدينا حوالي 54 ألف لاعب مسجل في 170 ناديًا رياضيًّا بالمملكة، وهذا الرقم لا يعكس الحقيقة لأن بعض الاتحادات ليس لديها أندية.

وتابع: «لدينا 90 ألف لاعب هاوي ومحترف مسجل في اللجنة الأولمبية، ويجب أن نصل إلى مليون ونصف المليون».

وأردف وزير الرياضة: «لم نصل بعد إلى 20% من النموذج المستهدف لـ"الاقتصاد الرياضي" في السعودية خاصة أن 90 % من المكون الرياضي يعتمد على الدعم الحكومي، لدينا 170 ناديًا، ونستهدف الوصول إلى 3 أو 4 آلاف نادي رياضي، ويجب أن نشرك القطاع الخاص في هذا العمل».

وحول مساهمة الرياضة في الناتج القومي، قال الفيصل: «مساهمة الرياضة في الناتج المحلي كانت 0.05% في بداية عملنا، وهدفنا هو الوصول بمساهمتها إلى 0.7% - 1%، وفي ظل الدعم والثقة الموجودة من القيادة ليس أمامنا إلا، العمل.. العمل.. العمل».

اقرأ أيضًا:

قد يعجبك أيضاً

No stories found.