مدربو «بريميرليج» يطالبون بعودة التبديلات الخمسة لمواجهة لعنة الإصابات

في ظل استمرار تداعيات أزمة كورونا..
مدربو «بريميرليج» يطالبون بعودة التبديلات الخمسة لمواجهة لعنة الإصابات

طالب مدرب الدولي الإنجليزي الممتاز لكرة القدم «بريميرليج» بضرورة إعادة العمل بنظام الخمسة تبديلات لكل فريق في المباراة الواحدة في ظل تفاقم أزمة الإصابات بين اللاعبين هذا الموسم 2020-2021.

وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» في الموسم الماضي قد سمح للاتحادات الوطنية بإمكانية زيادة عدد التبديلات من 3 إلى 5 لمواجهة الظروف الاستثنائية التي فرضتها جائحة فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19».

وبحسب موقع «بريميير إنجوريز» البريطانية، فإنَّ عدد حالات الإصابة تضاعفت تقريبًا مقارنة بإصابات نفس الفترة من الموسم الماضي ، والذي امتد إلى شهور الصيف في 2020 بسبب توقف فعاليات الموسم الكروي لعدة أسابيع في منتصف الموسم نتيجة أزمة تفشي الإصابات بفيروس كورونا المستجد.

وأضاف أنه خلال المراحل الأخيرة من الموسم الماضي بعد استئناف فعاليات الموسم، سمحت رابطة الدوري الإنجليزي لمختلف فرق البطولة بزيادة عدد اللاعبين الجالسين على مقاعد البدلاء إلى تسعة لاعبين في كل مباراة كما سمحت لكل فريق بإمكانية إجراء كل فريق لخمسة تبديلات في المباراة الواحدة من أجل تخفيف حالة الإجهاد التي يعاني منها اللاعبون في ظل ضغط وتوالي المباريات.

وقرر الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» أن الفرق يمكنها الاستمرار في تطبيق هذه القاعدة في الموسم الحالي، ولكن فرق الدوري الإنجليزي أعلنت تصويتها ضد ذلك لأن الإجماع كان سيعطي الأندية المشاركة في المسابقات الأوروبية ميزة غير عادلة.

وقال الإسباني جوارديولا، مدرب مانشستر سيتي: «الأمر لا يتعلق بناد واحد... كل الدوريات في ألمانيا وإسبانيا وفي كل مكان تسمح بخمسة تبديلات لحماية اللاعبين ، وليس لحماية فريق واحد».

وأوضح: «أتمنى أن تعيد رابطة الدوري الإنجليزي التفكير في الأمر وأن تتبع ما يسير عليه باقي العالم لأنه يتعين علينا أن نتعامل ونتأقلم مع الوضع الذي فرضه وباء كورونا».

ويتفق الألماني يورجن كلوب، مدرب ليفربول، مع جوارديولا على ضرورة العودة لتطبيق لائحة الخمسة تبديلات، كما انتقد ريتشارد ماسترز رئيس الرابطة ووصفه بأنه «يفتقد القيادة».

وقال الإنجليزي لامبارد، المدير الفني لتشيلسي: «الكرة سقطت بقوة عندما تم رفض التصويت لصالح استمرار قاعدة الخمسة تبديلات».

وأوضح: «لا أتحدث عن فريقي فقط، أتحدث عن كل لاعب يطلب منه اللعب يومًا بعد يوم، ويعرض نفسه لخطر الإصابة».

ويضطر جوارديولا حاليا للدفع بتشكيلة لا تضم مهاجما صريحا في ظل غياب مهاجميه الأرجنتيني سيرخيو أجويرو والبرازيلي جابرييل جيسوس بسبب الإصابة العضلية التي يعاني منها كل منهما، كما يعاني خط دفاع ليفربول بسبب إصابة الهولندي فيرجيل فان دايك والبرازيلي فابينهو.

اقرأ أيضًا

X
صحيفة عاجل
ajel.sa