لحياة أفضل.. نمط الحياة الصحي يزيد من مستويات السعادة

نمط الحياة الصحي
نمط الحياة الصحي

توصل بحث جديد أجرته جامعة كينت وجامعة ريدينغ في بريطانيا إلى أن نمط الحياة الصحي بما يشمل أكل الخضار والفاكهة وممارسة الرياضة يزيد من مستويات السعادة لدى الإنسان.

ولم يكن البحث هو الأول من نوعه في إثبات وجود روابط بين نمط الحياة الصحي وممارسة الرياضة، بل أثبتت إحدى الدراسات أيضًا التي نشرتها "مجلة دراسات السعادة"، أن هناك علاقة وطيدة الصلة بين الحياة الصحي ورفع مستويات السعادة مشجعة على اتباع نظام حياة صحي.

نمط الحياة الصحي ورفع مستويات السعادة

ونصح البحث الرجال بممارسة الرياضة بشكل أكبر، بينما أشار إلى أن النساء يجب أن تزيد التركيز على تناول الخضرة والفاكهة، موضّحًا أن النتيجة ستكون فعالة.

كما أظهرت النتائج أن قدرة الأفراد على تأخير الإشباع وتطبيق ضبط النفس، أمور تؤدي دورًا رئيسًا في التأثير على قرارات نمط الحياة، والتي بدورها تساعد على الوصول إلى حياة أكثر الرفاهية.

فوائد نمط الحياة الصحي

وبالإضافة إلى دور النمط الصحي في رفع مستويات السعادة لدى الأفراد فإن هناك فوائد أخرى يتمتع بها الأشخاص الذين يتبعوا نمط حياة صحي ومن بينها الآتي:

 تقليل فرص الإصابة بأمراض القلب والشرايين :

يساعد اتباع نمط الحياة الصحي في تقليل نسبة الكولستيرول في الدم وسريان الدم بشكل طبيعي فتقل فرص الإصابة بأمراض القلب والشرايين، وكذلك ارتفاع ضغط الدم والسكتات الدماغية.

تقليل الإصابة بمرض السكري:

يقل خطر الأصابة بمقاومة الإنسولين ومرض السكري من خلال اتباع نظام غذائي صحي قليل الكربوهيدرات والسكريات وكثير من الألياف، وممارسة الرياضة بانتظام.

الوقاية من الأمراض السرطانية:

تضمين مضادات الأكسدة والفيتامينات في النظام الغذائي للفرد من خلال الأطعمة الطبيعية يساعد على الوقاية من الأمراض السرطانية.  

تقليل الإصابة بأمراض العظام والمفاصل: 

احتواء النظام الغذائي على الكالسيوم والبوتاسيوم والماغنسيوم وممارسة الرياضة بشكل منتظم تساعد على زيادة مقاومة وقوة العظام وبالتالي صعوبة الإصابة بأمراض العظام مع الأخذ في الاعتبار بأهمية ممارسة الرياضة المناسة للجسم ومعرفة قوة التحمل المناسبة له لتجنب الإصابة اثناء الرياضة.

تقليل الوزن:

يعد تقليل الوزن أحد أبرز الفوائد التي يوفرها النظم الصحي فيمكن بسهولة من خلال الاعتماد على نظام حياة صحي الوصول إلى الجسم المثالي والحفاظ على الوظائف الحيوية في الجسم

تحسين المزاج والوقاية من الاكتئاب:

 تساعد ممارسة الرياضة  على إفراز الأندورفين وهي مادة كيميائية والتي تسمى بهرمون السعادة ووتساعد تلك المادة على الاسترخاء وتحسين المزاج بالإضافة إلى زيادة الثقة بالنفس وتقليل التوتر وزيادة النشاط والحيوية

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa