بعد تقليدها بيلا حديد.. عقيل الرئيسي يحقق حلم فرح الهادي ويتصدران محركات البحث

عقيل الرئيسي يحقق حلم فرح الهادي
عقيل الرئيسي يحقق حلم فرح الهادي

أثارت الممثلة الكويتية فرح الهادي وزوجها الفنان عقيل الرئيسي الجدل، وتصدرا محركات البحث اليوم، بعدما فاجأ عقيل الرئيسي زوجته فرح الهادي بتحقيق حلمها الذي طالما تمنته وأعلنته أمام جمهورها أكثر من مرة.

هدية عقيل الرئيسي لـ فرح الهادي

وتداول رواد مواقع التواصل مقطع فيديو لـ عقيل الرئيسي، وهو يفاجئ فرح الهادي وظهرت بالفيديو وهي معصوبة العينين، وأمامها عقيل ويطلب منها أن نفك العصبة وألا تنظر خلفها، وكانت تمسك في يدها صندوقًا صغيرة فتحته لتعثر على مفتاح. صاح عقيل في ابتهاج وهو يقول: «صار عندنا بيت في دبي فرح.. صار عندنا بيت.. حلمك حقق تلك أيه… صار عندك بيت».

فرح الهادي تقلد بيلا حديد

وفاجأت فرح الهادي جمهورها خلال احتفالية خاصة بفندق "فيرساتشي" في دبي أحيتها الفنانة اللبنانية سيرين عبدالنور.

وظهرت فرح الهادي بإطلالة غريبة مشابهة لإطلالة عارضة الأزياء الفلسيطينية بيلا حديد، واعتمدت على إخفاء حاجبيها تماماً بالمكياج، واعتمدت ظلال عيون سوداء بارزة، واستكملت إطلالتها بارتداء فستان قصير باللون الأحمر مع بنطال جلد باللون الأسود.

فرح الهادي وسيرين عبدالنور

وفي موقف لا تحسد عليه، تعرضت فرح الهادي لموقف محرج بسبب إطلالتها، وأثناء تسجيل سيرين عبدالنور لقاء مع إحدى القنوات فاجأتها فرح الهادي لتلقي عليها التحية، وللوهلة الأولى لم تتعرف عليه الفنانة اللبنانية وشعرت بصدمة وخوف.

حقيقة مرض فرح الهادي

يذكر أنه أعلنت الكويتية فرح الهادي في تصريحات تلفزيونية لها، برفقة زوجها الممثل عقيل الرئيسي، أنها أصيبت بمرض جلدي، مشيرة إلى صعوبة تشخيص مرضها بواسطة الأطباء.

وقالت فرح الهادي في تصريحاتها: "مع احترامي لكل الدكاترة لكن رحت حق مليون دكتور لكن ما حدا عرف شو فيني ولا حد عرف يديني علاج صح".

وعن مرضها، كشفت فرح الهادي عن الداء الذي أصابها قائلة: "طلع فيني حساسية من الكورتيزون، وأعطوني كرتيزون وعطوني مراهم وجسمي يعطي ردة فعل، وصار عندي متلازمة أعراض انسحاب إدمان الكرتيزون، جلدي أدمن على الكورتيزون وأنا ما أدري".

وأعربت فرح الهادي عن مدى الألم والمعاناة الذي شعرت به خلال رحلتها العلاجية قائلة: "كنت أعاني لمدة عام ونصف، وكنت أشوف الموت فعليًّا، ما أدري شو فيني، مو قادرة أتحمل ملابسي، شيء صعب يكون الشخص يبغى أن يتعالج، ولديه القدرة أن يتعالج، ولكن لا يعرف شو فيه".

وأضافت فرح الهادي: "الحمد الله، بدأت التعافي منذ شهر رمضان الماضي، وأيقنت أن علاجي الأول عند الله عز وجل، وبدأت التقرب إلى الله وقراءة القرآن، وبشرتي اللي كانت تتحرق، بدأت تتعافى بالتدريج".

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa