بعد وفاة الملكة إليزابيث.. ماذا نعرف عن خطة «لندن بريدج» وما طقوس الجنازة الملكية؟

الملكة إليزابيث
الملكة إليزابيث

أعلن قصر باكنجهام اليوم، الخميس، وفاة الملكة إليزابيث الثانية، عن عمر ناهز 96 عامًا، بعد تدهور حالتها الصحية، ووضعها تحت الإشراف الطبي خلال الأيام الأخيرة.

وفاة الملكة إليزابيث

وأشار قصر باكنجهام في بيان له إلى إن الملكة إليزابيث توفيت بسلام في بالمورال بعد ظهر اليوم، مشيرًا إلى أن الملك تشارلز وزوجته كاميلا سيبقيان في قصر بالمورال هذا المساء وسيعودان إلى لندن غدًا.

من هو وريث الملكة إليزابيث

وفور إعلان وفاة الملكة إليزابيث، اتجهت الأنظار نحو السيناريوهات المحتملة عقب وفاتها، ومن يرث حكم المملكة المتحدة بعدها، ومتى يتم إعلان الملك الجديد وريث إليزابيث.

وبحسب صحيفة الجارديان، فإن الأمير تشارلز، صاحب الـ73 عامًا، يعد وريثًا للعرش منذ سن الثالثة، فيما أعلنت بريطانيا عن تولي الملك "تشارلز الثالث" العرش في المملكة المتحدة وعن تنكيس الأعلام حدادًا على وفاة الملكة إليزابيث الثانية.

خطة ما بعد وفاة الملكة إليزابيث

وبحسب ما ذكرته صحيفة الجارديان، تم تفعيل خطة «لندن بريدج»، والتي تتضمن عدة محاور بداية من إعلان خبر وفاة الملكة إليزابيث على أن يكون السكرتير الخاص للملكة ، السير إدوارد يونج، أول من يعلم، ويتصل برئيس الوزراء وإبلاغه بكلمة السر "جسر لندن تعطل".

ووفقًا لخطة «لندن بريدج» يقوم مركز الاستجابة العالمية التابع لوزارة الخارجية بإخطار 15 حكومة خارج المملكة المتحدة حيث تتولى الملكة رئاسة الدولة، و36 دولة أخرى في الكومنولث.

ثم يتم إبلاغ نقابة الصحفيين، لتنبيه وسائل الإعلام العالمية، ويقوم رجل يرتدي ملابس الحداد بتعليق ملاحظة ذات حواف سوداء على بوابات قصر باكنجهام.

وتشمل خطة «لندن بريدج» أن يخاطب الملك تشارلز الجديد الأمة مساء وفاتها، ثم دعوة جميع أعضاء مجلس الملكة الخاص إلى مجلس الانضمام، حيث سيتم إعلان تشارلز ملكًا.

وخلال الأيام التسعة التي تلي وفاتها، ستُقام إعلانات طقسية وتجمعات دبلوماسية، ثم سيقوم الملك تشارلز بجولة في أربع دول: إنجلترا واسكتلندا وويلز وأيرلندا.

مراسم جنازة الملكة إليزابيث

وبحسب الخطة المفعلة في الممكلة المتحدة، من المقرر أن يأتي الرؤساء والعائلات المالكة من جميع أنحاء العالم إلى لندن، ويكون هناك عرض عسكري من قصر باكنجهام أسفل المركز التجاري ومرورًا بالنصب التذكاري.

ومن مراسم جنازة الملكة إليزابيث أن يذهب التابوت إلى قاعة وستمنستر لمدة أربعة أيام وستفتح الأبواب للجمهور لمدة 23 ساعة في اليوم، يتوقع خلالها أن يأتي نصف مليون شخص لرؤية الملكة.

وبعد تسعة أيام من وفاة الملكة إليزابيث، ستقام الجنازة في عطلة البنوك الوطنية، بعد قداس الكنيسة والطقوس التذكارية في جميع أنحاء المملكة المتحدة، وفي الساعة 9 صباحًا، ستضرب ساعة بيج بن وستنتقل الجثة من وستمنستر هول إلى وستمنستر أبي وبعد ظهور التابوت مرة أخرى، يسحبه 138 بحارًا على عربة مدفع خضراء.

ومن المقرر أن تبقى المملكة المتحدة في حالة حداد لمدة ثلاثة أيام أخرى على الأقل.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa