Menu
بالصور.. «عاجل» ترصد متابعة أمير القصيم اللحظية لسريان الإجراءات الاحترازية بشأن «كورونا»

تواصل أجهزة الدولة كعادتها، وبتوجيهات من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وصاحب السمو الملكي، الأمير محمد بن سلمان، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، مباشرة الإجراءات الاحترازية بشأن فيروس كورونا المستجد (كوفيد -19)، حيث أسهمت تلك التدابير في وضع نطاق الإصابات بالفيروس بحدها الأدني، بالمقارنة مع ما سجلته دول العالم.

تدابير وقائية

ومن بين التدابير والاحترازات، السارية في منطقة القصيم، وكافة المناطق، استراتيجية التباعد الاجتماعي، وتعليق الدراسة، وإغلاق بعض المحال التجارية، ومنع التجمعات، وتعليق الحضور لمقار العمل، وتعليق الدخول إلى المملكة لأغراض العمرة وزيارة المسجد النبوي الشريف مؤقتًا، وآخرها منع التجول وكذلك منع التنقل بين المناطق، فضلًا عن معالجة أوضاع المواطنين والمقيمين وتخفيف الأعباء المالية عليهم، بعد تطبيق العزل المنزلي، وكذلك ودعم المنشآت والمشروعات الصغيرة.

مبادرات وقرارات حاسمة

ويواصل أمير منطقة القصيم الدكتور فيصل بن مشعل، تطبيق الإجراءات الاحترازية بشكل لحظي عبر متابعة دقيقة، وإطلاق مبادرات بالشراكة مع التجمع الصحي والإماراة، عملًا بالتوجيهات والقرارات الصادرة من القيادة الرشيدة، التي من شأنها الحفاظ على صحة المواطن والمقيم، فضلًا عن تدشين حملة وقائية تعزز نشر المفاهيم الصحيحة؛ بشأن التدابير المطبقة.

سلامة المواطنين والمواطنات والزائرين

من جهة أخرى، وجه أمير المنطقة بإيقاف وتأجيل كافة الفعاليات والملتقيات بالمنطقة، وأخذ كافة الاحتياطات الصحية للجميع، حفاظًا على سلامة المواطنين والمواطنات والزائرين، كما وجه بتشكيل فريق عمل للوقوف على الاحتياطات والاحترازات الصحية للنزلاء في سجون وإصلاحيات المنطقة.

وكخطوة احترازية للوقاية من كورونا‬، وجه الأمير بإغلاق كافة المجمعات التجارية والمولات بالمنطقة، مع توجيه القطاعات الأمنية بتنفيذ التوجيهات العليا بمنع التجول، والمتابعة على مدار الساعة للتأكيد على تطبيق أمر منع التجول بكل دقة وفي وقته المحدد وإطلاعه أولاً بأول على النتائج الميدانية.

‫مبادرات الخير‬

ولتعزيز نقص بعض الفصائل ببنوك الدم، أطلق الأمير حملة للتبرع بالدم بلا تجمع بشعار «خليكم حنا نجيكم» للوصول إلى 450 متبرعًا بمنازلهم لسد حاجة 1350 مستفيدًا بالتبرع، كما أطلق مبادرة «نخدمك في بيتك». واستمرارًا لمبادرات الخير، دشن الأمير مبادرة نهر العطاء، لتخفيف الآثار الاقتصادية لأزمة كورونا، بتوزيع 10 آلاف سلة غذائية، فضلًا عن إطلاق مبادرة نوافذ الأمل للتوعية بالآثار الاقتصادية للأزمة، موجهًا الجمعيات بمضاعفة جهودها وتفعيل دورها ونشاطاتها للوصول للمستفيدين من خدماتها بالمنطقة، إيمانًا بدورها الاجتماعي في تلمس احتياجات المستفيدين من خدماتها.

اجتماعات متوالية

كما ترأس أمير المنطقة، اجتماعًا طارئًا بشأن الإجراءات الاحترازية للوقاية من المرض، اتساقًا مع التعليمات الصادرة من وزارة الصحة في هذا الشأن، وتواصلت الجهود لتطبيق التحصينات الوقائية؛ بشأن القادمين من الخارج، عبر إجراءات تضمن التحكم والسيطرة التامة لضمان تطبيق المعايير الوقائية، كما ترأس الأمير الاجتماع الأمني، للاطلاع على نتائج تنفيذ وتطبيق منع التجول بالمنطقة، مؤكدًا أن خطوات المملكة الاستباقية لمواجهة هذا الوباء مفخرة لكل أبناء الوطن، ورأس اجتماعًا مرئيًا بأعضاء مركز العمليات المشتركة لمتابعة تنفيذ الإجراءات الاحترازية، مؤكدًا تطبيق الأنظمة دون تهاون.

من جهة أخرى رأس أمير المنطقة، اجتماعًا مرئيًا بأعضاء مركز العمليات المشتركة لمتابعة تنفيذ الإجراءات الاحترازية، وأشاد بكافة الجهود، ورأس الاجتماع الطارئ عن بعد لبرنامج التوطين وتنمية المنشآت الصغيرة والمتوسطة لتقليل الآثار المتعلقة بقطاع الأعمال في المنطقة جراء التدابير الاحترازية، وكرم الأمير رئيس مجلس إدارة غرفة القصيم ونائبيه وأعضاء مجلس إدارتها، مثمنًا جهود أبطال الصحة، ومكرمًا المواطنة مريم المطيري على جهودها في تطبيق الإجراءات الاحترازية، مثمنًا دور رجال وسيدات ألأعمال في هذا الشأن.

2020-07-17T16:45:00+03:00 تواصل أجهزة الدولة كعادتها، وبتوجيهات من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وصاحب السمو الملكي، الأمير محمد بن سلمان، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوز
بالصور.. «عاجل» ترصد متابعة أمير القصيم اللحظية لسريان الإجراءات الاحترازية بشأن «كورونا»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

بالصور.. «عاجل» ترصد متابعة أمير القصيم اللحظية لسريان الإجراءات الاحترازية بشأن «كورونا»

اجتماعات متوالية وتوجيهات بتطبيق الأنظمة

بالصور.. «عاجل» ترصد متابعة أمير القصيم اللحظية لسريان الإجراءات الاحترازية بشأن «كورونا»
  • 1115
  • 0
  • 1
ماجد الفريدي
16 شعبان 1441 /  09  أبريل  2020   10:38 م

تواصل أجهزة الدولة كعادتها، وبتوجيهات من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وصاحب السمو الملكي، الأمير محمد بن سلمان، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، مباشرة الإجراءات الاحترازية بشأن فيروس كورونا المستجد (كوفيد -19)، حيث أسهمت تلك التدابير في وضع نطاق الإصابات بالفيروس بحدها الأدني، بالمقارنة مع ما سجلته دول العالم.

تدابير وقائية

ومن بين التدابير والاحترازات، السارية في منطقة القصيم، وكافة المناطق، استراتيجية التباعد الاجتماعي، وتعليق الدراسة، وإغلاق بعض المحال التجارية، ومنع التجمعات، وتعليق الحضور لمقار العمل، وتعليق الدخول إلى المملكة لأغراض العمرة وزيارة المسجد النبوي الشريف مؤقتًا، وآخرها منع التجول وكذلك منع التنقل بين المناطق، فضلًا عن معالجة أوضاع المواطنين والمقيمين وتخفيف الأعباء المالية عليهم، بعد تطبيق العزل المنزلي، وكذلك ودعم المنشآت والمشروعات الصغيرة.

مبادرات وقرارات حاسمة

ويواصل أمير منطقة القصيم الدكتور فيصل بن مشعل، تطبيق الإجراءات الاحترازية بشكل لحظي عبر متابعة دقيقة، وإطلاق مبادرات بالشراكة مع التجمع الصحي والإماراة، عملًا بالتوجيهات والقرارات الصادرة من القيادة الرشيدة، التي من شأنها الحفاظ على صحة المواطن والمقيم، فضلًا عن تدشين حملة وقائية تعزز نشر المفاهيم الصحيحة؛ بشأن التدابير المطبقة.

سلامة المواطنين والمواطنات والزائرين

من جهة أخرى، وجه أمير المنطقة بإيقاف وتأجيل كافة الفعاليات والملتقيات بالمنطقة، وأخذ كافة الاحتياطات الصحية للجميع، حفاظًا على سلامة المواطنين والمواطنات والزائرين، كما وجه بتشكيل فريق عمل للوقوف على الاحتياطات والاحترازات الصحية للنزلاء في سجون وإصلاحيات المنطقة.

وكخطوة احترازية للوقاية من كورونا‬، وجه الأمير بإغلاق كافة المجمعات التجارية والمولات بالمنطقة، مع توجيه القطاعات الأمنية بتنفيذ التوجيهات العليا بمنع التجول، والمتابعة على مدار الساعة للتأكيد على تطبيق أمر منع التجول بكل دقة وفي وقته المحدد وإطلاعه أولاً بأول على النتائج الميدانية.

‫مبادرات الخير‬

ولتعزيز نقص بعض الفصائل ببنوك الدم، أطلق الأمير حملة للتبرع بالدم بلا تجمع بشعار «خليكم حنا نجيكم» للوصول إلى 450 متبرعًا بمنازلهم لسد حاجة 1350 مستفيدًا بالتبرع، كما أطلق مبادرة «نخدمك في بيتك». واستمرارًا لمبادرات الخير، دشن الأمير مبادرة نهر العطاء، لتخفيف الآثار الاقتصادية لأزمة كورونا، بتوزيع 10 آلاف سلة غذائية، فضلًا عن إطلاق مبادرة نوافذ الأمل للتوعية بالآثار الاقتصادية للأزمة، موجهًا الجمعيات بمضاعفة جهودها وتفعيل دورها ونشاطاتها للوصول للمستفيدين من خدماتها بالمنطقة، إيمانًا بدورها الاجتماعي في تلمس احتياجات المستفيدين من خدماتها.

اجتماعات متوالية

كما ترأس أمير المنطقة، اجتماعًا طارئًا بشأن الإجراءات الاحترازية للوقاية من المرض، اتساقًا مع التعليمات الصادرة من وزارة الصحة في هذا الشأن، وتواصلت الجهود لتطبيق التحصينات الوقائية؛ بشأن القادمين من الخارج، عبر إجراءات تضمن التحكم والسيطرة التامة لضمان تطبيق المعايير الوقائية، كما ترأس الأمير الاجتماع الأمني، للاطلاع على نتائج تنفيذ وتطبيق منع التجول بالمنطقة، مؤكدًا أن خطوات المملكة الاستباقية لمواجهة هذا الوباء مفخرة لكل أبناء الوطن، ورأس اجتماعًا مرئيًا بأعضاء مركز العمليات المشتركة لمتابعة تنفيذ الإجراءات الاحترازية، مؤكدًا تطبيق الأنظمة دون تهاون.

من جهة أخرى رأس أمير المنطقة، اجتماعًا مرئيًا بأعضاء مركز العمليات المشتركة لمتابعة تنفيذ الإجراءات الاحترازية، وأشاد بكافة الجهود، ورأس الاجتماع الطارئ عن بعد لبرنامج التوطين وتنمية المنشآت الصغيرة والمتوسطة لتقليل الآثار المتعلقة بقطاع الأعمال في المنطقة جراء التدابير الاحترازية، وكرم الأمير رئيس مجلس إدارة غرفة القصيم ونائبيه وأعضاء مجلس إدارتها، مثمنًا جهود أبطال الصحة، ومكرمًا المواطنة مريم المطيري على جهودها في تطبيق الإجراءات الاحترازية، مثمنًا دور رجال وسيدات ألأعمال في هذا الشأن.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك