Menu
متلازمة كاواساكي.. ظهور أول حالة عربية لـ«قاتل الأطفال»

كشفت دولة الجزائر، في ساعة متأخرة من ليل الأربعاء، عن تسجيل أول حالة إصابة بمرض متلازمة كاواساكي النادر، بالمستشفى الجامعي في مدينة باتنة شمال شرق البلاد.

ونقلت وسائل إعلام عربية عن البروفيسورة سعيدة براهمي رئيسة قسم طب الأطفال بالمستشفى الجامعي «بن فليس التهامي» بباتنة، توضيحها أن حالة متلازمة كاواساكي، التي تصيب الأطفال ولم يتم تأكيد ارتباطه بفيروس كورونا المستجد «COVID-19»، تتعلق بطفل يبلغ من العمر 32 شهرًا (نحو 3 سنوات).

أعراض متلازمة كاواساكي لدى الأطفال

ومرض متلازمة كاواساكي هو حالة تسبب التهابًا في جدران الأوعية الدموية غير معروف مصدرها، وتؤثر على الأطفال تحت سن الخامسة. ويمكن للالتهاب أن يضعف الشرايين التاجية أو تمدد الأوعية الدموية وصولًا إلى النوبات القلبية. وتشير الإحصائيات إلى أن المتلازمة مميتة في 3% من الحالات التي لا يتم علاجها.

وتتضمن أعراض متلازمة الصدمة التسممية المعروفة بمتلازمة كاواساكي، الحمى والطفح الجلدي والتهاب العينين واحمرارًا في البلعوم وتجويف الفم، وتورمًا في راحتي اليدين والقدمين وتضخم العقد اللمفاوية في الرقبة.

وفي العادة، تتطور أعراض متلازمة كاواساكي على مدى ستة أسابيع في 3 مراحل هي:

المرحلة الأولى

الحمى والطفح الجلدي في الأسابيع القليلة الأولى، تليها احمرار عيون الأطفال وتورمها، وقد يتسبب أيضًا في جفاف الشفاه وتشققها، والتهاب الحلق، وتورم الغدد الليمفاوية واللسان.

المرحلة الثانية

تتضمَّن أعراضًا مثل آلام البطن والقيء والإسهال والصداع وآلام المفاصل واليرقان.

المرحلة الثالثة

تميل الأعراض إلى الاختفاء، ولكن قد يظل لدى الأطفال احتمال تدهور حالتهم الصحية بسهولة خلال هذه الفترة.

ووفق موقع «مايو كلينك»، يطلق على داء «كاواساكي» أحيانًا متلازمة العقد اللمفية المخاطية؛ لأنه يصيب أيضًا الغدد التي تنتفخ أثناء العدوى (العقد اللمفية) والجلد والأغشية المخاطية داخل الفم والأنف والحنجرة.

مخاطر متلازمة كاواساكي

وتؤدي الإصابة بمتلازمة كاواساكي إلى تطور التهاب السحايا (التهاب الغشاء الذي يغطي الدماغ والنخاع الشوكي).

وتعد متلازمة كاواساكي السبب الرئيسي لمرض القلب المكتسب لدى الأطفال، وفق موقع منظمة «مايو كلينك» الطبية الأمريكية غير الربحية، الذي أشار إلى أن مضاعفات القلب تتضمن التهاب الأوعية الدموية، والشرايين التاجية التي تمد القلب بالدم، والتهاب عضلة القلب، ومشكلات بصمام القلب.

وأي من المضاعفات الناتجة عن الإصابة بمتلازمة كاواساكي يمكن أن يلحق الأذى بقلب الطفل، ويمكن أن يؤدي التهاب الشرايين التاجية إلى ضعف وانتفاخ جدار الشريان (تمدد الأوعية الدموية)، الذي يزيد خطورة تكوُّن جلطات الدم؛ ما قد يؤدي إلى نوبة قلبية، أو نزيف داخلي يهدّد الحياة.

ولا أحد يعرف ما الذي يسبب مرض كاواساكي، ولكن العلماء لا يعتقدون أن المرض معدٍ من شخص إلى آخر، وهناك عدد من النظريات التي تربط المرض بالبكتيريا أو الفيروسات أو العوامل البيئية الأخرى، ولكن لم يثبت أي منها.

اقرأ أيضًا:

الصحة العالمية تنضم للغذاء والدواء الأمريكية: كورونا أقوى من «هيدروكسي كلوروكين»

سلالة صينية جديدة تزيد مخاوف الموجة الثانية من فيروس كورونا

دراسة على 750 ألف شخص تحدد فصائل الدم الأقل عرضة لإصابات كورونا

2020-06-28T18:21:36+03:00 كشفت دولة الجزائر، في ساعة متأخرة من ليل الأربعاء، عن تسجيل أول حالة إصابة بمرض متلازمة كاواساكي النادر، بالمستشفى الجامعي في مدينة باتنة شمال شرق البلاد. ون
متلازمة كاواساكي.. ظهور أول حالة عربية لـ«قاتل الأطفال»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


متلازمة كاواساكي.. ظهور أول حالة عربية لـ«قاتل الأطفال»

لا تأكيدات لارتباطه بفيروس كورونا

متلازمة كاواساكي.. ظهور أول حالة عربية لـ«قاتل الأطفال»
  • 2493
  • 0
  • 0
فريق التحرير
26 شوّال 1441 /  18  يونيو  2020   02:51 م

كشفت دولة الجزائر، في ساعة متأخرة من ليل الأربعاء، عن تسجيل أول حالة إصابة بمرض متلازمة كاواساكي النادر، بالمستشفى الجامعي في مدينة باتنة شمال شرق البلاد.

ونقلت وسائل إعلام عربية عن البروفيسورة سعيدة براهمي رئيسة قسم طب الأطفال بالمستشفى الجامعي «بن فليس التهامي» بباتنة، توضيحها أن حالة متلازمة كاواساكي، التي تصيب الأطفال ولم يتم تأكيد ارتباطه بفيروس كورونا المستجد «COVID-19»، تتعلق بطفل يبلغ من العمر 32 شهرًا (نحو 3 سنوات).

أعراض متلازمة كاواساكي لدى الأطفال

ومرض متلازمة كاواساكي هو حالة تسبب التهابًا في جدران الأوعية الدموية غير معروف مصدرها، وتؤثر على الأطفال تحت سن الخامسة. ويمكن للالتهاب أن يضعف الشرايين التاجية أو تمدد الأوعية الدموية وصولًا إلى النوبات القلبية. وتشير الإحصائيات إلى أن المتلازمة مميتة في 3% من الحالات التي لا يتم علاجها.

وتتضمن أعراض متلازمة الصدمة التسممية المعروفة بمتلازمة كاواساكي، الحمى والطفح الجلدي والتهاب العينين واحمرارًا في البلعوم وتجويف الفم، وتورمًا في راحتي اليدين والقدمين وتضخم العقد اللمفاوية في الرقبة.

وفي العادة، تتطور أعراض متلازمة كاواساكي على مدى ستة أسابيع في 3 مراحل هي:

المرحلة الأولى

الحمى والطفح الجلدي في الأسابيع القليلة الأولى، تليها احمرار عيون الأطفال وتورمها، وقد يتسبب أيضًا في جفاف الشفاه وتشققها، والتهاب الحلق، وتورم الغدد الليمفاوية واللسان.

المرحلة الثانية

تتضمَّن أعراضًا مثل آلام البطن والقيء والإسهال والصداع وآلام المفاصل واليرقان.

المرحلة الثالثة

تميل الأعراض إلى الاختفاء، ولكن قد يظل لدى الأطفال احتمال تدهور حالتهم الصحية بسهولة خلال هذه الفترة.

ووفق موقع «مايو كلينك»، يطلق على داء «كاواساكي» أحيانًا متلازمة العقد اللمفية المخاطية؛ لأنه يصيب أيضًا الغدد التي تنتفخ أثناء العدوى (العقد اللمفية) والجلد والأغشية المخاطية داخل الفم والأنف والحنجرة.

مخاطر متلازمة كاواساكي

وتؤدي الإصابة بمتلازمة كاواساكي إلى تطور التهاب السحايا (التهاب الغشاء الذي يغطي الدماغ والنخاع الشوكي).

وتعد متلازمة كاواساكي السبب الرئيسي لمرض القلب المكتسب لدى الأطفال، وفق موقع منظمة «مايو كلينك» الطبية الأمريكية غير الربحية، الذي أشار إلى أن مضاعفات القلب تتضمن التهاب الأوعية الدموية، والشرايين التاجية التي تمد القلب بالدم، والتهاب عضلة القلب، ومشكلات بصمام القلب.

وأي من المضاعفات الناتجة عن الإصابة بمتلازمة كاواساكي يمكن أن يلحق الأذى بقلب الطفل، ويمكن أن يؤدي التهاب الشرايين التاجية إلى ضعف وانتفاخ جدار الشريان (تمدد الأوعية الدموية)، الذي يزيد خطورة تكوُّن جلطات الدم؛ ما قد يؤدي إلى نوبة قلبية، أو نزيف داخلي يهدّد الحياة.

ولا أحد يعرف ما الذي يسبب مرض كاواساكي، ولكن العلماء لا يعتقدون أن المرض معدٍ من شخص إلى آخر، وهناك عدد من النظريات التي تربط المرض بالبكتيريا أو الفيروسات أو العوامل البيئية الأخرى، ولكن لم يثبت أي منها.

اقرأ أيضًا:

الصحة العالمية تنضم للغذاء والدواء الأمريكية: كورونا أقوى من «هيدروكسي كلوروكين»

سلالة صينية جديدة تزيد مخاوف الموجة الثانية من فيروس كورونا

دراسة على 750 ألف شخص تحدد فصائل الدم الأقل عرضة لإصابات كورونا

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك