Menu
علي كوشيب زعيم قوات الجنجويد الذي سلم نفسه لـ الجنائية الدولية

تصدر علي كوشيب زعيم ميليشيات الجنجويد في السودان، اليوم الأربعاء، مؤشرات البحث في محرك البحث العالمي «جوجل»، بعدما أعلنت المحكمة الجنائية الدولية، أنه سلم نفسه طواعية لحكومة إفريقيا الوسطى.

وقالت المحكمة المحكمة الجنائية الدولية، إن علي كوشيب بات موقوفًا لدى المحكمة الجنائية الدولية، بعدما سلم نفسه طوعًا في جمهورية إفريقيا الوسطى بناء على مذكرة توقيف أصدرتها المحكمة الجنائية الدولية بحقه في 27 أبريل 2007 .

الاتهامات الموجهة إلى علي كوشيب

ويواجه علي كوشيب اتهامات بارتكاب نحو خمسين جريمة حرب وضد الإنسانية، في إطار صراع دارفور بين عامي 2003 و2004 بينها جرائم قتل واغتصاب ونهب وتعذيب، وفقًا لقناة الحرة الأمريكية.

ومحمد علي عبدالرحمن المعروف بـ«علي كوشيب» يبلغ من العمر 63 عامًا أحد أكبر القادة القبليين في منطقة وادي صالح، وأحد زعماء قوات الدفاع الشعبي.

دور علي كوشيب في صراع دارفور

وبعد اندلاع الحرب بين الحركات المسلحة في دارفور والحكومة السودانية، استعان الرئيس السابق عمر البشير بعلي كوشيب؛ بسبب البعد القبلي وقدرته على التعامل مع بيئة الإقليم الصعبة.

وحصل علي كوشيب على تمويل ضخم من الحكومة السودانية، الذي قدر بعشرات المليارات من الدولارات، بالإضافة إلى هيمنته على الآلاف من أفراد الميليشيا القبلية التابعة له، وفقًا لشبكة سكاي نيوز العربية.

واكتسب علي كوشيب نفوذًا قويًا في الإقليم، وقاد بنفسه في مراحل مختلفة عمليات في بلدات كودوم وبنديسي ومكجر واروالا خلال عامي 2003 و2004.

اقرأ أيضا:

السودان تنهي خدمة 98 مستشارًا بـ«العدل» عملوا لتمكين نظام البشير

معلومات مثيرة حول مكان اعتقال البشير.. وصحفي يبوح بسر عجّل بـ«خلعه»

2020-07-16T10:47:16+03:00 تصدر علي كوشيب زعيم ميليشيات الجنجويد في السودان، اليوم الأربعاء، مؤشرات البحث في محرك البحث العالمي «جوجل»، بعدما أعلنت المحكمة الجنائية الدولية، أنه سلم نفسه
علي كوشيب زعيم قوات الجنجويد الذي سلم نفسه لـ الجنائية الدولية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


علي كوشيب.. زعيم قوات الجنجويد الذي سلم نفسه لـ«الجنائية الدولية»

متهم بجرائم حرب

علي كوشيب.. زعيم قوات الجنجويد الذي سلم نفسه لـ«الجنائية الدولية»
  • 55
  • 0
  • 0
فريق التحرير
18 شوّال 1441 /  10  يونيو  2020   05:57 م

تصدر علي كوشيب زعيم ميليشيات الجنجويد في السودان، اليوم الأربعاء، مؤشرات البحث في محرك البحث العالمي «جوجل»، بعدما أعلنت المحكمة الجنائية الدولية، أنه سلم نفسه طواعية لحكومة إفريقيا الوسطى.

وقالت المحكمة المحكمة الجنائية الدولية، إن علي كوشيب بات موقوفًا لدى المحكمة الجنائية الدولية، بعدما سلم نفسه طوعًا في جمهورية إفريقيا الوسطى بناء على مذكرة توقيف أصدرتها المحكمة الجنائية الدولية بحقه في 27 أبريل 2007 .

الاتهامات الموجهة إلى علي كوشيب

ويواجه علي كوشيب اتهامات بارتكاب نحو خمسين جريمة حرب وضد الإنسانية، في إطار صراع دارفور بين عامي 2003 و2004 بينها جرائم قتل واغتصاب ونهب وتعذيب، وفقًا لقناة الحرة الأمريكية.

ومحمد علي عبدالرحمن المعروف بـ«علي كوشيب» يبلغ من العمر 63 عامًا أحد أكبر القادة القبليين في منطقة وادي صالح، وأحد زعماء قوات الدفاع الشعبي.

دور علي كوشيب في صراع دارفور

وبعد اندلاع الحرب بين الحركات المسلحة في دارفور والحكومة السودانية، استعان الرئيس السابق عمر البشير بعلي كوشيب؛ بسبب البعد القبلي وقدرته على التعامل مع بيئة الإقليم الصعبة.

وحصل علي كوشيب على تمويل ضخم من الحكومة السودانية، الذي قدر بعشرات المليارات من الدولارات، بالإضافة إلى هيمنته على الآلاف من أفراد الميليشيا القبلية التابعة له، وفقًا لشبكة سكاي نيوز العربية.

واكتسب علي كوشيب نفوذًا قويًا في الإقليم، وقاد بنفسه في مراحل مختلفة عمليات في بلدات كودوم وبنديسي ومكجر واروالا خلال عامي 2003 و2004.

اقرأ أيضا:

السودان تنهي خدمة 98 مستشارًا بـ«العدل» عملوا لتمكين نظام البشير

معلومات مثيرة حول مكان اعتقال البشير.. وصحفي يبوح بسر عجّل بـ«خلعه»

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك