Menu
الكويت تتجه لخفض نسبة العمالة الأجنبية.. وتوضح السبب

أعلن رئيس الوزراء الكويتي الشیخ صباح خالد الحمد الصباح، أن البلاد تعاني من خلل ديموغرافي يتمثل بنسبة العمالة الأجنبية المرتفعة جدًّا فيها والبالغة حاليًا 70% من مجموع عدد السكان، مشيرًا إلى أن الحكومة تعتزم مستقبلًا خفض هذه النسبة على مراحل لتصل إلى 30%.

وقال رئيس الوزراء، يوم أمس الأربعاء، بحسب ما نقلت عنه وكالة الأنباء الرسمية «كونا»: «تعداد السكان یبلغ نحو 4,8 ملیون نسمة یمثّل عدد الكویتیین منھم نحو 1,45 ملیون نسمة وغیر الكویتیین حوالي 3,35 ملیون نسمة، أي ما نسبته 30% كویتیین و70% غیر كویتیین».

وأضاف خلال اجتماع مع رؤساء تحرير الصحف المحلية: «الوضع المثالي للتركیبة السكانیة ھو أن تشكل نسبة الكویتیین 70% ونسبة غیر الكویتیین 30%، لذا فإن أمامنا تحديًا كبیرًا في المستقبل ھو معالجة خلل التركیبة السكانیة».

وتابع: «ملف التركیبة السكانیة بحاجة إلى وقت یتمّ خلاله تقسیم الملف إلى مراحل حتى الوصول إلى تعدیل نھائي للخلل بالتركیبة السكانیة مستقبلًا».

وأكد رئيس الوزراء، أن معالجة هذا الخلل تتم بتولّي الكویتیین جمیع الأعمال في كل المھن، منوهًا بأن كثيرًا من المقيمين في البلاد يعملون بكل القطاعات الحيوية التي تقدم خدمات مباشرة للدولة، فكل الشكر والتقدير لهم وهم يستحقون الدعم المعنوي والمادي.

وعلى غرار دول خليجية أخرى، مثل الإمارات وقطر، فإن الكويت، الدولة الغنية بالنفط، تعتمد بقوة في عديد من المهن والقطاعات على العمالة الأجنبية الآتية، خصوصًا من الشرق الأوسط وجنوب شرق آسيا.

والأسبوع الماضي أعلنت «الخطوط الجوية الكويتية» إقالة 1500 موظف غير كويتي بسبب التأثير السلبي لأزمة فيروس كورونا المستجد.

اقرأ أيضًا:

إصابة الإعلامي الكويتي فهد السلامة وزوجته بكورونا

الكويت تدرس قانونًا يسمح بتخفيض الرواتب بسبب أزمة كورونا

2020-07-14T08:40:45+03:00 أعلن رئيس الوزراء الكويتي الشیخ صباح خالد الحمد الصباح، أن البلاد تعاني من خلل ديموغرافي يتمثل بنسبة العمالة الأجنبية المرتفعة جدًّا فيها والبالغة حاليًا 70% من
الكويت تتجه لخفض نسبة العمالة الأجنبية.. وتوضح السبب
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

الكويت تتجه لخفض نسبة العمالة الأجنبية.. وتوضح السبب

70% من السكان من جنسيات أخرى

الكويت تتجه لخفض نسبة العمالة الأجنبية.. وتوضح السبب
  • 2920
  • 0
  • 0
فريق التحرير
12 شوّال 1441 /  04  يونيو  2020   12:03 م

أعلن رئيس الوزراء الكويتي الشیخ صباح خالد الحمد الصباح، أن البلاد تعاني من خلل ديموغرافي يتمثل بنسبة العمالة الأجنبية المرتفعة جدًّا فيها والبالغة حاليًا 70% من مجموع عدد السكان، مشيرًا إلى أن الحكومة تعتزم مستقبلًا خفض هذه النسبة على مراحل لتصل إلى 30%.

وقال رئيس الوزراء، يوم أمس الأربعاء، بحسب ما نقلت عنه وكالة الأنباء الرسمية «كونا»: «تعداد السكان یبلغ نحو 4,8 ملیون نسمة یمثّل عدد الكویتیین منھم نحو 1,45 ملیون نسمة وغیر الكویتیین حوالي 3,35 ملیون نسمة، أي ما نسبته 30% كویتیین و70% غیر كویتیین».

وأضاف خلال اجتماع مع رؤساء تحرير الصحف المحلية: «الوضع المثالي للتركیبة السكانیة ھو أن تشكل نسبة الكویتیین 70% ونسبة غیر الكویتیین 30%، لذا فإن أمامنا تحديًا كبیرًا في المستقبل ھو معالجة خلل التركیبة السكانیة».

وتابع: «ملف التركیبة السكانیة بحاجة إلى وقت یتمّ خلاله تقسیم الملف إلى مراحل حتى الوصول إلى تعدیل نھائي للخلل بالتركیبة السكانیة مستقبلًا».

وأكد رئيس الوزراء، أن معالجة هذا الخلل تتم بتولّي الكویتیین جمیع الأعمال في كل المھن، منوهًا بأن كثيرًا من المقيمين في البلاد يعملون بكل القطاعات الحيوية التي تقدم خدمات مباشرة للدولة، فكل الشكر والتقدير لهم وهم يستحقون الدعم المعنوي والمادي.

وعلى غرار دول خليجية أخرى، مثل الإمارات وقطر، فإن الكويت، الدولة الغنية بالنفط، تعتمد بقوة في عديد من المهن والقطاعات على العمالة الأجنبية الآتية، خصوصًا من الشرق الأوسط وجنوب شرق آسيا.

والأسبوع الماضي أعلنت «الخطوط الجوية الكويتية» إقالة 1500 موظف غير كويتي بسبب التأثير السلبي لأزمة فيروس كورونا المستجد.

اقرأ أيضًا:

إصابة الإعلامي الكويتي فهد السلامة وزوجته بكورونا

الكويت تدرس قانونًا يسمح بتخفيض الرواتب بسبب أزمة كورونا

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك