Menu
راكيتيتش: لست كيس بطاطس.. ومستقبلي أقرره بنفسي

خرج الكرواتي إيفان راكيتيتش، نجم فريق برشلونة الإسباني، عن صمته معبرًا عن حجم هائل من الغضب المكبوت في نفسه؛ بسبب وضعه في الفريق، وكذلك بسبب ما يتردد عن نية برشلونة التخلي عنه في نهاية الموسم.

وانفجر راكيتيتش في وجه الجميع داخل برشلونة، فقال إنه لا يريد أن يكون مجرد عملة أو سلعة تُباع وتشترى.

وتصدرت صورة راكيتيتش الغلاف الرئيسي لصحيفة موندو ديبورتيفو الإسبانية تحت عنوان: سأقرر مستقبلي.

وقال راكيتيتش: أريد أن أكون في المكان حيث يتم تقديري فيه، سواء إذا كان هنا في برشلونة سأكون مسرورًا، إذا لم يكن كذلك فسيكون في مكان آخر.

وأضاف: لا أريد أن أكون مجرد عملة يتم تداولها، وكل ما يطالب به هو الاحترام، فأنا لست كيسًا من البطاطس.

وكشف: تحدثت مع العديد من الأشخاص حول وضعي هذا الموسم، ولماذا أصبحت لاعبًا ثانويًّا؟ لم يتمكنوا من إعطائي شرحًا أو شيئًا ملموسًا، يخبرني الجميع بأن أشياء تحدث في كرة القدم لا تفهمها، ويجب عليك المضي قدمًا.

وأوضح: العام الماضي كان من أفضل مواسمي مع برشلونة، لكن هذا الموسم أنا منزعج من الطريقة التي يعاملونني بها، فوجئت للغاية، لا أفهم ذلك لكنني سأتقبله؛ لأن ما أريده هو الأفضل للفريق وزملائي والنادي.

ومن جهة أخرى، أكد راكيتيتش أن اللعب بحرارة أغسطس ودون جمهور ليست مشكلة، وبالطبع يود أن يلعب مع فريقه في ملاعب يوجد فيها جماهير.

اقرأ أيضًا:

برشلونة يُبلغ راكيتيتش بـ«القرار الصعب»

نجم برشلونة يغازل «غريم ميسي»

برشلونة يرغب في التخلص من الصداع الكرواتي

2020-10-18T06:33:33+03:00 خرج الكرواتي إيفان راكيتيتش، نجم فريق برشلونة الإسباني، عن صمته معبرًا عن حجم هائل من الغضب المكبوت في نفسه؛ بسبب وضعه في الفريق، وكذلك بسبب ما يتردد عن نية برش
راكيتيتش: لست كيس بطاطس.. ومستقبلي أقرره بنفسي
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

راكيتيتش: لست كيس بطاطس.. ومستقبلي أقرره بنفسي

أكد أنه لا يفهم وضعه في برشلونة

راكيتيتش: لست كيس بطاطس.. ومستقبلي أقرره بنفسي
  • 71
  • 0
  • 0
فريق التحرير
20 شعبان 1441 /  13  أبريل  2020   10:11 ص

خرج الكرواتي إيفان راكيتيتش، نجم فريق برشلونة الإسباني، عن صمته معبرًا عن حجم هائل من الغضب المكبوت في نفسه؛ بسبب وضعه في الفريق، وكذلك بسبب ما يتردد عن نية برشلونة التخلي عنه في نهاية الموسم.

وانفجر راكيتيتش في وجه الجميع داخل برشلونة، فقال إنه لا يريد أن يكون مجرد عملة أو سلعة تُباع وتشترى.

وتصدرت صورة راكيتيتش الغلاف الرئيسي لصحيفة موندو ديبورتيفو الإسبانية تحت عنوان: سأقرر مستقبلي.

وقال راكيتيتش: أريد أن أكون في المكان حيث يتم تقديري فيه، سواء إذا كان هنا في برشلونة سأكون مسرورًا، إذا لم يكن كذلك فسيكون في مكان آخر.

وأضاف: لا أريد أن أكون مجرد عملة يتم تداولها، وكل ما يطالب به هو الاحترام، فأنا لست كيسًا من البطاطس.

وكشف: تحدثت مع العديد من الأشخاص حول وضعي هذا الموسم، ولماذا أصبحت لاعبًا ثانويًّا؟ لم يتمكنوا من إعطائي شرحًا أو شيئًا ملموسًا، يخبرني الجميع بأن أشياء تحدث في كرة القدم لا تفهمها، ويجب عليك المضي قدمًا.

وأوضح: العام الماضي كان من أفضل مواسمي مع برشلونة، لكن هذا الموسم أنا منزعج من الطريقة التي يعاملونني بها، فوجئت للغاية، لا أفهم ذلك لكنني سأتقبله؛ لأن ما أريده هو الأفضل للفريق وزملائي والنادي.

ومن جهة أخرى، أكد راكيتيتش أن اللعب بحرارة أغسطس ودون جمهور ليست مشكلة، وبالطبع يود أن يلعب مع فريقه في ملاعب يوجد فيها جماهير.

اقرأ أيضًا:

برشلونة يُبلغ راكيتيتش بـ«القرار الصعب»

نجم برشلونة يغازل «غريم ميسي»

برشلونة يرغب في التخلص من الصداع الكرواتي

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك