Menu


نابولي يسعى لإنقاذ راكيتيتش من جحيم برشلونة

بعدما رفض الدخول في صفقة تبادلية

نابولي يسعى لإنقاذ راكيتيتش من جحيم برشلونة
  • 14
  • 0
  • 0
فريق التحرير
29 شعبان 1441 /  22  أبريل  2020   01:26 م

دخل الدولي الكرواتي إيفان راكيتيتش، متوسط ميدان فريق برشلونة الإسباني، دائرة اهتمام نادي نابولي الإيطالي، من أجل الحصول على خدماته خلال انتقالات الصيف المقبل، بعدما بات خارج حسابات البلوجرانا.

وأصبح راكتيتش على رأس قائمة الفريق الكتالوني المتوقع رحيلها عن جدران كامب نو مع نهاية الموسم الحالي، في ظل مساعي إدارة البارسا لإدخال الدولي الكرواتي في صفقة تبادلية، لتسهيل انتدابات برشلونة في الميركاتو المقبل.

وكشفت صحيفة «موندو ديبورتيفو» الكتالونية، أن فريق الجنوب الإيطالي، دخل في مفاوضات مع راكيتيتش بشأن الانتقال إلى سان باولو الموسم المقبل، قبل التحول إلى إدارة البارسا من أجل إقناعها بالتخلي عن الكرواتي.

وأشار التقرير إلى أن متوسط ميدان برشلونة لديه أولويات أخرى حول الخطوة القادمة، خاصة بعدما أعلن لأنه لا يرغب في الرحيل عن كامب نو إلى صفوف فريق آخر في صفقة تبادلية، على أن يحدد مستقبله بنفسه.

ويتمسك راكيتيتش بالاستمرار مع برشلونة حتى انتهاء عقده في صيف العام المقبل، فيما يبحث البلوجرانا عن التخلص منه بالميركاتو المقبل، باعتبارها الفرصة الأخيرة للحصول على مقابل مادي، حيث سيرحب النادي بأي عرض للكرواتي قبل انطلاق الموسم الجديد.

وكان إيفان كسر حاجز الصمت معبرًا عن حجم هائل من الغضب المكبوت في نفسه؛ بسبب وضعه في البارسا، على خلفية نية برشلونة التخلي عنه في نهاية الموسم، في صفقة تبادلية تفتح الباب أمام إدارة النادي الكتالوني، للظفر بتوقيع أحد الأهداف في ميركاتو الصيف.

وكان الكرواتي، انفجر في وجه الجميع داخل برشلونة، في وقت سابق، على خلفية إقحام اسمه في صفقة الأرجنتيني لوتارو مارتينيز، مهاجم إنتر ميلان، فقال إنه لا يريد أن يكون مجرد عملة أو سلعة تُباع وتُشترى.

وشدد إيفان على أنه من سيقرر مستقبله، معقبًا: «أريد أن أكون في المكان حيث يتم تقديري فيه، سواء إذا كان هنا في برشلونة سأكون مسرورًا، إذا لم يكن كذلك فسيكون في مكان آخر، لكن لن أقبل أن أكون مجرد عملة يتم تداولها، وكل ما أطالب به هو الاحترام، فأنا لست كيسًا من البطاطس».

 اقرأ أيضًا:

راكيتيتش يتراجع خطوة إلى الوراء في مسلسل مغادرة برشلونة

راكيتيتش: لست كيس بطاطس.. ومستقبلي أقرره بنفسي

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك