مستشارة أسرية: على الأهل توعية الأبناء بكيفية التعامل مع «غرباء الإنترنت»

مستشارة أسرية: على الأهل توعية الأبناء بكيفية التعامل مع «غرباء الإنترنت»

أكدت د. نجوى الثقفي المستشارة الأسرية والأستاذة في علم اجتماع الجريمة، على أهمية مسؤولية الأهالي في توعية أبنائهم على كيفية التعامل مع الغرباء خاصة عبر الإنترنت.

وقالت في تصريحات لقناة  "الإخبارية": "لا بد أن يعي الأطفال أنه مهما كانوا على معرفة بالتعامل مع الإنترنت، ولكن معرفتهم بالتعامل مع الغرباء ما زالت محدودة، وهنا دور الأهل في تعليم الأطفال كيفية التعامل مع الغريب، وأن لا يعطوا أي معلومات للغرباء عبر الإنترنت".

وأضافت أن الغريب حاليًا لم يعد في الشارع فقط، بل الغرباء الآن يتم التعامل معهم من خلال وسائل التواصل لاجتماعي والإنترنت عن طريق الألعاب أو السناب شات.

وتابعت الثقفي "هنا لا بد للأسرة أن تعلم أبنائها كيفية التعامل مع وسائل التواصل الاجتماعي بطريقة ليس فيها تساهل، وإرشادهم بعدم إعطاء أي معلومات عن الأسرة أو أسمائهم أو أرقامهم".

اقرأ أيضا:

X
صحيفة عاجل
ajel.sa