السلطات الفرنسية تتراجع.. السماح بارتداء قميص سان جيرمان في مارسيليا

السلطات الفرنسية تتراجع.. السماح بارتداء قميص سان جيرمان في مارسيليا

قبل أيام من نهائي دوري أبطال أوروبا..

قررت السلطات الفرنسية التراجع عن قرارها السابق بمنع ارتداء قميص باريس سان جيرمان في مدينة مارسيليا، وذلك على خلفية الأحداث التي وقعت في المدينة الجنوبية عقب تأهل النادي العاصمي إلى نهائي دوري أبطال أوروبا «تشاموبيونزليج» موسم 2019-2020.

وكانت السلطات في مارسيليا قد أصدرت قرارًا بمنع ارتداء قميص أو علم أو وشاح أو قناع واقٍ بألوان باريس سان جيرمان، من الأحد 23 أغسطس الساعة 3 مساءً إلى الإثنين 24 أغسطس الساعة 3 صباحًا.

وبحسب صحيفة «ليكيب» الفرنسية، فإن قرار المنع أثار موجة من الخلافات ما دفع السلطات في مارسيليا إلى التراجع، وأصدرت بيانًا رسميًّا قالت فيه: «كان الغرض الوحيد من هذا المرسوم هو حماية المؤيدين الباريسيين».

وأضافت: «ولم يقصد بأي حال من الأحوال تقييد حرية التنقل، في أعقاب الاعتداء على شخصين، أحدهما كان يرتدي قميص باريس سان جيرمان، على هامش مباراة نصف النهائي أمام لايبزيج كان هدفه منع المشجعين الباريسيين من التعرف عليهم بسهولة واستهدافهم».

وحثت السلطات جماهير باريس الذين سيشاهدون المباراة النهائية في مارسيليا على عدم ارتداء لافتات للتفاخر في الأماكن العامة وممارسة الاعتدال في احتفالاتهم المحتملة حتى لا يتعرضوا للإيذاء.

ويستعد باريس سان جيرمان لمواجهة بايرن ميونخ الألماني، يوم الأحد 23 أغسطس، على ملعب «النور» بمدينة لشبونة البرتغالية.

يشار إلى أن مارسيليا هو النادي الفرنسي الوحيد المتوج بلقب دوري أبطال أوروبا عام 1992، وذلك مصدر فخر جماهيره وبالتالي لا تريد تكرار سان جيرمان لهذا الإنجاز.

اقرأ أيضًا

Related Stories

No stories found.
X
صحيفة عاجل
ajel.sa