بدء الاستمطار الصناعي في الباحة.. ما برنامج تلقيح السحب؟

 ما برنامج تلقيح السحب؟
ما برنامج تلقيح السحب؟

أطلقت السعودية مشروع برنامج الاستمطار الصناعي، والذي يهدف إلى زيادة نسبة هطول الأمطار من 5 إلى 20%، ويستهدف برنامج الاستمطار الصناعي زيادة معدلات هطول الأمطار في المملكة وتحسين البيئة وتحقيق مصادر مياه نظيفة متجددة، على أن يتم تنفيذ تسريع هطول الأمطار «الاستمطار الصناعي» بالطرق العلمية الحديثة في المنطقتين «الوسطى، والجنوبية الغربية».

تلقيح السحب في الباحة

وأعلنت منطقة الباحة البدء في عمليات استمطار وتلقيح السحب، بشراكة ومتابعة إمارة المنطقة، وتم إنشاء غرفة عمليات مجهزة بأدق التقنيات الأرصادية والرادارات الدقيقة، تعمل على مدار الساعة، وفقًا لخطة زمنية محددة.

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي للمركز الوطني للأرصاد الدكتور أيمن بن سالم غلام، أن تلقيح السحب آمن وأمطارها صديقة للبيئة، مؤكدًا فحص المواد المخصصة لعمليات الاستمطار في معامل مختصة في السعودية، قبل استخدامها، لافتًا إلى أن الشائعات حول مخاطر الاستمطار لا تدعمها أي حقيقة علمية، مشيرًا إلى أن برنامج الاستمطار الصناعي سيسهم في رفع مستوى الهطول المطري.

اقرأ أيضاً
تخفيف مخاطر التغير المناخي أبرزها.. 10 آثار لمبادرة استمطار السحب على المملكة
 ما برنامج تلقيح السحب؟

ما برنامج تلقيح السحب؟

يعتمد تلقيح السحب الاستمطاع الصناعي على التحكم في تسريع عملية هطول الأمطار، وزيادة إدرار السحب عن معدله الطبيعي، وذلك من خلال استخدام مادة «يوديد الفضة»، والتي تجعل بلورات الثلج الموجودة في السحاب تتجمد.

ويخضع الاستمطار الصناعي لضوابط علمية، ترتكز على إجراء محاولات «إسقاط الأمطار» من سحب معينة فوق مناطق محددة مسبقًا، ويتم هذا وفق خطة علمية مدروسة، تعتمد على احتياجات المناطق، ويشمل الاستمطار بهذه الطريقة محاولات تشكيل السحب وتنمية مكوناتها.

كيف يفيد تلقيح السحب مناطق السعودية؟

كشفت وزارة البيئة والمياه والزراعة، عن أن برنامج الاستمطار الصناعي، يستهدف زيادة معدل الهطول المطري نحو 20% سنويًّا، مقارنة بالمعدل الحالي في المملكة، ومن مزايا تلقيح السحب

- يسهم الاستمطار الصناعي في تحسين الأحوال الجوية من تسريع هطول الأمطار وتكثيف السحب وزيادة إدرارها ما يساعد في خفض درجات الحرارة.

- ويعمل تلقيح السحب والأمطار، على زيادة مساحة رقعة المسطحات الخضراء بما يسهم في مكافحة التصحر.

- مع ارتفاع نسبة الأمطار تقل الموجات والعواصف الترابية وتخفف آثار موجات الغبار.

- تحقيق نمو القطاع الزراعي؛ حيث يمكن استغلال الاستمطار الصناعي فوق المناطق الزراعية بزيادتها أو تقليلها حسب الحاجة.

- يسهم الاستمطار الصناعي في تنوع المصادر المائية؛ حيث لا يوجد مصدر في الوقت الراهن سوى الآبار وتحلية مياه البحر.

كيف تتم عملية الاستمطار الصناعي بالسعودية؟

ذكرت وزارة البيئة والمياه والزراعة أن «الاستمطار الصناعي» معني بمعالجة مستهدفة لأنواع معينة من السُحب واستغلال خصائصها الفيزيائية لتحفيزها للهطول، من خلال بذر بعض المواد المحفزة وبعضها طبيعية، في أماكن محددة، من هذه السُحب، وتفريغ أكبر قدر من محتواها المائي، وأن عمليات «الاستمطار» لا تكون السُحب بل تعمل على زيادة الهطولات المطرية عبر «نويات تكثيف».

ومن خلال برنامج «الاستمطار الصناعي» يتم التحكم في تسريع عملية هطول الأمطار، وزيادة إدرار السحب عن معدله الطبيعي، من خلال استخدام مادة «يوديد الفضة» التي تجعل بلورات الثلج الموجودة في السحاب تتجمد، ويناسب الاستمطار الصناعي الدول التي تعاني مناخًا جافًّا، ويُعرف علميًّا بأنه «عملية تلقيح السحب».

اقرأ أيضاً
الأرصاد: الأمطار عبر برنامج الاستمطار طبيعية ونستهدف الطاقة الاستيعابية للسحب
 ما برنامج تلقيح السحب؟

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa