يسهم في إنقاذ حياة الآخرين.. «سعود الطبية»: 4 فوائد للتبرع بالدم

 فوائد التبرع بالدم للمتبرع
فوائد التبرع بالدم للمتبرع

يعاني العديد من الأفراد من حالات صحية تحتاج إلى وحدات من الدم يتم توفيرها عبر التبرع بالدم، وهو الأمر الذي يحظى بأهمية بالغة من مقدمي الخدمات الصحية، لذلك أوضّحت مدينة الملك سعود الطبية فوائد التبرع بالدم.

فوائد التبرع بالدم

وقالت مدينة الملك سعود الطبية في إنفوجراف توضيحي، نشرته عبر حسابها الرسمي على موقع تويتر، إن فوائد التبرع بالدم تتمثل في:

1-الاطمئنان على صحتك من خلال الفحص الطبي قبل التبرع.

2- التبرع يقلل من الإصابة ببعض أمراض القلب.

3- التبرع بالدم يعوض خلايا الدم بخلايا جديدة.

4- المساهمة في إنقاذ حياة الآخرين.

اقرأ أيضاً
«الخضيري» يعدّد فوائد التبرع بالدم للجسم
 فوائد التبرع بالدم للمتبرع

فوائد التبرع بالدم للمُتبرِّع

من الفوائد التي يمكن أن تعود على المتبرع بالدم ما يلي:

- يسهم في تقليل مستوى الحديد في الدم للأشخاص الذين لديهم كميات زائدة من الحديد في الدم، فالحديد عنصر مهم للجسم، لكنّ وجوده في الجمبكميات مفرطة له آثار سلبية على صحة الجسم؛ حيث قد يتجمع الحديد في بعض أعضاء الجسم مثل: الكبد والقلب.

- يسهم في الكشف عن بعض المشاكل الصحية: حيث إنّ الشخص المتبرع بالدم يخضع لفحص جسدي بسيط وفحص دم سريع قبل التبرع بالدم، ما يساعد على اكتشاف ما إن كان من فقر يعانيالدم أو مشاكل في ضغط الدم.

- تعزيز المشاعر الإيجابية والسعادة لتقديم المساعدة للآخرين.

- حرق السعرات الحرارية: حيث يحرق التبرع بالدم ما يقارب 650 سعرة حرارية وفقاً لمركز سانت ماري الطبي، لكنّ التبرع بالدم يكون على فترات متباعدة لذلك فهو لا يغني عن ممارسة الرياضة

متطلبات التبرع بالدم

العمر:

يجب ألا يقل عمر المتبرع بالدم عن 17 عامًا، دون وجود حد أعلى للعمر ما دام كان المتبرع قادر على أداء أنشطته دون وجود أي مُحددات أو معوّقات.

الوزن:

ألا يقل وزن المتبرع بالدم عن 50 كيلوجرامًا وذلك لسلامته الشخصية، إذ إنّ هناك تناسب بين وزن الجسم وحجم الدم، فالمتبرعون الذين تقل أوزانهم عن 50 كيلوجرامًا غير قادرين على تحمُّل عملية سحب الحجم المراد من الدم كما هو الحال لدى الأشخاص الذين تزداد أوزانهم عن 50 كيلوجرامًا.

الصحة الجيدة:

من الضروري تأخير عملية التبرع بالدم لحين زوال الحمّى أو السعال المصحوب بالبلغم إذا كان المتبرع يعاني من أيٍ منهما، كما يلزم إكمال والانتهاء من العلاج بالمضاد الحيوي إذا كان المتبرع مصابًا بعدوى الجيوب، أو الرئتين، أو الحلق، إذ إنه من الضروري أن تكون صحة المتبرع جيدة في يوم التبرع بالدم.

ويجب التنويه إلى أن المصابين بمرض السكري وارتفاع ضغط الدم يمكنهم التبرع بالدم ما دام المرض تحت السيطرة؛ حيث يعد ارتفاع ضغط الدم لدى المتبرع بالدم أمرًا مقبولًا ما دام الرقم الأول المعروف باسم الضغط الانقباضي في قراءة الضغط لا يتجاوز 180 مليمتر زئبقي، والرقم الثاني المعروف باسم الضغط الانبساطي لا يتجاوز 100 مليمتر زئبقي في وقت إجراء عملية التبرع بالدم، وتجدر الإشارة إلى أنّ استخدام أدوية ارتفاع ضغط الدم لاتعني عدم إمكانيته المريض للتبرع بالدم.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa