Menu

العطاس: لا بديل عن فوز الإمارات على قطر في «خليجي 24»

بهدف التأهّل للمربع الذهبي

لاعب المنتخب الإماراتي لكرة القدم، محمد العطاس، اليوم السبت، بصعوبة المواجهة المرتقبة أمام المنتخب القطري، بعد غد الإثنين، في ختام مباريات المجموعة الأولى بالدو
العطاس: لا بديل عن فوز الإمارات على قطر في «خليجي 24»
  • 54
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

لاعب المنتخب الإماراتي لكرة القدم، محمد العطاس، اليوم السبت، بصعوبة المواجهة المرتقبة أمام المنتخب القطري، بعد غد الإثنين، في ختام مباريات المجموعة الأولى بالدور الأول لبطولة كأس الخليج «خليجي 24» بقطر، وذلك في ظل وجود خيار واحد فقط أمام فريقه وهو الفوز باللقاء للتأهل إلى المربع الذهبي.

لقاء الختام

ويلتقي المنتخبان القطري والإماراتي بعد غد الإثنين في ختام مباريات المجموعة الأولى بالدور الأول للبطولة حيث ستكون المباراة حاسمة على بطاقة التأهل الثانية من هذه المجموعة إلى المربع الذهبي، بعدما حسم منتخب العراق أولى بطاقات التأهل للمربع الذهبي بتصدر هذه المجموعة من خلال انتصارين متتاليين.

وقال العطاس في المؤتمر الصحفي لفريقه قبل مباراة قطر: «مباراة قطر ستكون صعبة، لاسيما أن منتخب قطر لديه خياران هما التعادل والفوز فيما نعتمد نحن على خيار واحد هو الفوز».

بداية جيدة

يشار إلى أن منتخب الإمارات سبق له الفوز بلقب بطولة كأس الخليج مرتين وهو يسعى لإحراز اللقب الخليجي الثالث.

وكان منتخب الإمارات قد افتتح مشاركته في بطولة كأس الخليج بشكل جيد، بتغلبه على المنتخب اليمني بثلاثية نظيفة في اللقاء الأول بالمجموعة الأولى، إلا أنه خسر مباراته الثانية أمس الجمعة أمام المنتخب العراقي بهدفين مقابل لا شيء، وهو ما تسبب في تعقد موقف المنتخب الإماراتي في المجموعة.

صراع مزدوج

وفي ضوء هذه النتائج، أصبح الصراع على التأهل إلى المربع الذهبي محصورًا بين المنتخبين الإماراتي والقطري، لتصبح مواجهتهما معًا هي الفيصل في تحديد الفريق المتأهل إلى الدور نصف النهائي، وهو ما يضع عبئًا إضافيًّا على «الأبيض» الإماراتي الذي سيكون عليه مواجهة منتخب قطر وجماهيره التي ستشجعه بلا شك لضمان تأهل منتخبها.

وفي حالة ما إذا تمكّن منتخب الإمارات من تحقيق الفوز على أصحاب الأرض، فإنها ستكون ضربة قاصمة للقطريين الذين يستعدون لتنظيم بطولة كأس العالم عام 2022، وهي العملية التي أصبحت محلّ شكّ، بعد الفشل الذريع في تنظيم بطولة العالم لألعاب القوى.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك