الرياض تحتضن افتتاح مؤتمر أمناء «الاتحادات المحلية والإقليمية في آسيا»

الرياض تحتضن افتتاح مؤتمر أمناء «الاتحادات المحلية والإقليمية في آسيا»

مؤتمر أمناء الاتحادات المحلية والإقليمية في آسيا

افتتحت أعمال مؤتمر الأمناء العامين للاتحادات المحلية والإقليمية في آسيا، أمس الخميس، والذي تحتضنه الرياض ولمدة 3 أيام، بحضور نائب وزير الرياضة بدر بن عبدالرحمن القاضي، ورئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي لكرة القدم ياسر بن حسن المسحل.

وشهد اليوم الأول للمؤتمر القاري إقامة العديد من الجلسات، تم خلالها التطرق لعدد من الموضوعات ذات الصلة لتعزيز العمل بين الاتحادات الآسيوية، وتقديم أفكار من شأنها وضع القارة في قلب كرة القدم العالمية.

وافتتح الأمين العام للاتحاد الآسيوي، داتو ويندسور جون، فعاليات المؤتمر، حيث وجه الشكر للجميع على الحضور في ظل هذه الظروف الصعبة للمشاركة في المؤتمر التاريخي، لافتًا إلى أن الاتحاد الآسيوي يستهدف من هذه الفعالية تقديم نظرة عامة ثاقبة على الأنشطة الرئيسية للاتحاد والاتجاهات الحيوية لكرة القدم الآسيوية في السنوات المقبلة.

من جانبه، أكد رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي لكرة القدم، ياسر بن حسن المسحل، في كلمته خلال افتتاح المؤتمر، التطلع لتعاون أكبر مع الاتحادات الصديقة، وأن تكون الكرة الآسيوية في مقدمة العالم.

وأعرب المسحل عن سعادته باستضافة المملكة للمؤتمر الذي يقام لأول مرة خارج مقر الاتحاد الآسيوي، مثنيًا على الاهتمام والدعم الكبيرين من القيادة الرشيدة للقطاع الرياضي، والمتابعة المستمرة من وزير الرياضة، الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل، مما أسهم في استضافة هذا الحدث الآسيوي الكبير.

وقدم الرئيس التنفيذي لشركة الاستشارات الرياضية «كلينمان وانج»، أنتر اسحاق جلسته حول «إنشاء ثقافة القائد»، وهو موضوع ركز على تشكيل قادة كرة القدم المستقبليين في آسيا، كما استمع المشاركون أيضًا إلى الشريك الأول والمدير العام في «دبل باس»، كوين بوت والذي تحدث عن طرق تعزيز القدرات من خلال جلسة إدارة قيمة الفريق وتنمية المواهب.

وشهد اليوم الأول عرضًا تقديميًا متعمقًا حول القارة الإفريقية والآسيوية وأهمية التطوير بمنظور عالمي، والذي قدمه الأمين العام السابق للاتحاد الإفريقي لكرة القدم السيد هشام العمراني.

وتتواصل اليوم الجمعة فعاليات المؤتمر بإقامة 4 جلسات، حيث يقدم نائب الأمين العام للاتحاد الآسيوي وحيد كرداني عرضًا تقديميًا لبرامج الاتحاد الآسيوي للتنمية والسياسات البارزة في مجال الحوكمة الرشيدة، كما سيلقي رئيس قسم آسيا - أوروبا السابق في الاتحاد الأوروبي لكرة القدم السيد أليكس فيليبس الضوء على قدرة آسيا على سد الفجوة مع كرة القدم الأوروبية.

ويدير عضو مجلس الاتحاد الدولي «فيفا»، ورئيس الاتحاد الروماني لكرة القدم، رازفان بورليانو، جلسة حول برنامج UEFA Assist، فيما سيتحدث الرئيس التنفيذي لأكاديمية «دوريان إسترر» لكرة القدم -الشريك الأكاديمي للاتحاد الآسيوي- دوريان إسترر عن أهمية التعلم المستمر.

X
صحيفة عاجل
ajel.sa